Sign in
Download Opera News App

 

 

هل يمكنك تناوله؟ طعام جديد مصنوع من الماء والهواء والكهرباء وغني بالبروتين

هل فكرت يومًا ما، في تناول أطعمة مصنوعة من الهواء والماء والكهرباء؟ لن تؤثر في نظامك الغذائي حيث إنها غنية بالبروتين، هذا ما كشفت عنه دراسة جديدة في أحد أنحاء العالم.

بعد دراسات علمية ومعملية لسنوات عدة، أصبح إنتاج وجبة غذائية من الكهرباء والماء والهواء واقعًا ويقدم حليًا في الأسواق في فنلندا، والاكثر أن هذه الوجبات غنية بالبروتين، حيث أصبحت في متناول اليد للمستهلكين بشكل حقيقي.

بداية الفكرة

الفكرة اخترعتها شركة "سولار فودز" في فلندا، وانشرت صورًا بالفعل للوجبة الغذائية التي تشبه دقيق القمح، وأطلقت عليه "سولين".

الفكرة دشنت في البداية، لتكون صالحة لرواد الفضاء فقط، ولكنها أصبحت على مقربة من طرحها في السوبرماركت والمجمعات الغذائية.

ملي يطعم 10 أشخاص

ويطمح المصنعون، لإنتاج 50 مليون وجبة في القريب العاجل، والأكثر أن المنتج شديد التركيز، حيث يمكن أن يكفي ميلليجراما منه، لإطعام ما يصل إلى 10 أشخاص.

مواصفات الوجبة

واستطاعت الشركة المنتجة، خلق منتجًا غنيًا بالبروتين يشبه دقيق القمح، من حيث التركيبة والذوق، ومع هذا فهو رخيص الثمن، ولا تزيد تكلفته على 5 يورو للكيلوجرام.

عملية الإنتاج ستكون صديقة للبيئة

وعملية الإنتاج ستكون صديقة للبيئة، حيث ستكون انبعاثات غازات الاحتباس الحراري من العملية في الغلاف الجوي منخفضة للغاية.

وتصف الشركة هذه المادة الغذائية، بأنها مصدر ثوري طبيعي للبروتين يقتحم صناعة الغذاء العالمية، مناسب للعديد من الوجبات الغذائية الاستهلاكية، وتقريبا لكل المنتجات والأنواع الغذائية.

ليس له طعم ولا يحتاج إلى الزراعة

"سولين" نوع جديد من الطعام، لا طعم له، ما يجعله قابل ليضاف إلى جميع أنواع الأطعمة، فهو نوع جديد من البروتين يختلف عن جميع الأطعمة الموجودة في السوق في كيفية إنتاجه.

والأكثر أنه لا يحتاج إلى الزراعة أو الاستزراع المائي، أي العودة للطبيعة في إنتاج بروتين من مصادر طبيعية بالكامل هي النباتات والحيوانات.

كيف يصنع وطريقة إعداده

الباحثون شرحوا طريقة إعداده، حيث يتم بوضع الميكروبات الحية في سائل، حيث تغذيها فقاعات ثاني أكسيد الكربون والهيدروجين، التي أطلقت من الماء من خلال تمرير تيار من الطاقة الكهربائية المتجددة.

ثم تقوم الميكروبات بإنتاج البروتين الذي يتم تجفيفه بعد ذلك لصنع المسحوق.

يعالج نقص الغذاء ومشاكل الري والزراعة

الكشف قد يساعد في معالجة نقص الغذاء، والمشاكل الخاصة بالري والزراعة، حيث يتوقع العلماء أن تعادل كلفة إنتاج البروتين في المصنع تكلفة إنتاجه من فول الصويا.

يمكن استخدامه لإنتاج اللحوم والأسماك

والعلماء يقولون إنه يمكن استخدام هذا البروتين في إنتاج اللحوم أو الأسماك بطريقة معملية، ويمكن أن يصبح علفًا للماشية، ويمكن أن يكون مثل زيت النخيل الذي يضاف إلى الفطائر أو الآيس كريم.

هل يمكنك تناول هذه الوجبة؟

المصادر:

https://www.youm7.com/story/2021/3/3/%D8%A3%D8%BA%D8%B0%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D8%B5%D9%86%D9%88%D8%B9%D8%A9-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%A1-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%87%D9%88%D8%A7%D8%A1-%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%87%D8%B1%D8%A8%D8%A7%D8%A1-%D8%BA%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D9%88%D8%AA%D9%8A%D9%86-%D9%81%D9%89-%D9%81%D9%86%D9%84%D9%86%D8%AF%D8%A7/5232021

Content created and supplied by: alyabdulaziz (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات