Sign in
Download Opera News App

 

 

حكاية "قرية مصرية" لا توجد بها وسائل مواصلات وبها هاتف واحد وتتعايش بالمقايضة ويتحدثون بالأمازيغية

تتبع "قارة أم الصغير" إداريًا مدينة سيوة وتبعد عن الشمال الشرقي لسيوة بحوالي ٢٧٠ كيلو متر، وكما تقع جنوب شرق مرسى مطروح بحوالي ٣٠٠ كيلو متر، وتقع معزولة في الصحراء حيث لا يوجد بها وسائل مواصلات للواحة.

ويتعايش أهلها على المقايضة من زراعة النخيل والزيتون، ويتحدثون بالأمازيغية.. تفاصيل عن قارة "أم الصغير" التي لا يوجد بها سوى هاتف واحد ويتعايش سكانها بالمقايضة ويتحدثون بالأمازيغية ولا يوجد بها وسائل مواصلات سنتحدث عن ذلك في السطور القادمة.

ما لا تعرفه عن "قارة أم الصغير"

تعد قارة أم الصغير أصغر واحة مصرية، يمكنك الوصول اليها عن طريق واحة سيوة من مدينة مرسى مطروح، وتأخذ بعدها الاتجاه الشرقي عند بلوغ الكيلو ١٥٠ عند "بئر النص" ويعد طريق خاضع للرقابة العسكرية حيث يوجد ٣ نقاط للمراقبة والتفتيش، وبعد أن تحصل على تصريح رسمي من مخابرات حرس الحدود يسمح لك بالمرور.

ولعدم وجود أي وسيلة مواصلات عامة للواحة وغير مغطى بخدمات الاتصال؛ يستلزم بعد الحصول على التصريح أن يتواجد معك سيارتين خاصة تحسبًا لحدوث أي عطل، ويبلغ عدد سكان الواحة أقل من ٧٠٠ نسمة، ينتمون لأصول أمازيغية ولغتهم هي اللغة الأمازيغية بجانب اللغة العربية كبقية سكان واحة سيوة.

ويعتمدون على زراعة النخيل والزيتون وبعض المحاصيل الأخرى بجانب الإمدادات التي تجلبها الجهات الأخرى، ويحافظون أهالي سيوة على عاداتهم ويقدرون عزلتهم؛ لذلك تسعى الدولة الى توفير كافة متطلباتهم، وتعتمد بيوت سكان هذه القرية على خليط مادتي الطين والملح وتتكون من طابق واحد، وتقع بالقرب من بيوت أجدادهم بأعلى ربوة مرتفعة.

ويتعامل سكان الواحة بالمقايضة ويتبادلون السلع والخدمات فيما بينهم، ولا يحتاجون الى نقود للحصول على احتياجاتهم الا في حالات قليلة كالسفر خارج واحة سيوة أو الى مرسى مطروح، وتنعزل الواحة عن العالم انعزال تام بانقطاع شبكات المحمول.

فقبل عدة أشهر كان جهاز الثريا الموجود بمجلس القرية هو جهاز الاتصال الوحيد بالواحة، وبعدها قامت المحافظة بإمدادهم بجهاز تليفون أرضي يعمل من خلال الطاقة الشمسية.

المصادر

https://m.youm7.com/story/2018/5/16/%D8%B5%D9%88%D8%B1-%D9%82%D8%A7%D8%B1%D8%A9-%D8%A3%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%BA%D9%8A%D8%B1-%D8%A3%D8%B5%D8%BA%D8%B1-%D9%88%D8%A7%D8%AD%D8%A9-%D9%85%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D8%B9%D8%B2%D9%88%D9%84%D8%A9-%D9%81%D9%89-%D8%B5%D8%AD%D8%B1%D8%A7%D8%A1/3796045

https://www.almasryalyoum.com/news/details/215914

https://ar.m.wikipedia.org/wiki/%D9%88%D8%A7%D8%AD%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%B1%D8%A9

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات