Sign in
Download Opera News App

 

 

فريق يلعب بسبعة لاعبين ويحافظ على شباكه.. متي يتعلم اللاعبين المصريين؟

في واحده من اغرب المباريات في تارىخ كره القدم استطاع فريق "اجيلاس دورادوس" الكولومبي ان يلعب مباراه في الدورى الكولومبي لكره القدم امام فريق "بوياكا تشيكو" بسبعه لاعبين فقط من بينهم حارسين مرمي , وهذا بسبب ان تفشي فيروس كورونا واصابه 22 لاعب بفيروس كورونا او باصابات اخري . وكان الاتحاد الكولومبي قد رفض تاجيل المباراه مما اضطر نادي "اجيلاس دورادوس الي خوض المباراه بسبعه لاعبين. ولم يكن هذا فقط بل عندما نزل حارسين مرمي يرتديان زي حارس المرمي رفض الحكم واعاد الفريق الي غرفه خلع الملابس ليخلع احدهما زي حارس المرمي ويرتدي فانله الفريق العاديه.

وقدم فريق دورادوس ملحمه بطوليه حيث تمكن من الحفاظ علي شباكه امام فريق يلعب ب 11 لاعب لمده 57دقيقه كامله ,بل ان طوال الشوط الاول رغم اجراء مدرب الفريق المنافس تغييرين هجوميين لم يتم تسديد الا اربعه تسديدات فقط علي مرمي فريق "اجيلاس دورادوس" وانتهت نتيجه الشوط الاول بالتعادل السلبي. واستمرت الملحمه الغير تقليديه من هؤلاء اللاعبين "الذين يعرفون معني لعبه كره القدم من عرق ومجهود وروح قتاليه" في الشوط الثاني ايضا . ولكن للاسف لم تكتمل بسبب اصابه لاعب اخر في فريق اجيلاس دورادوس خلال المباراه ولم يستطيع اكمال المباراه فاضطر الحكم لانهاء المباراه لان اقل عدد مسموح به هو 7 لاعبين .

ولكن المباراه رغم انها لم تكتمل لكنها درس لجميع اضلاع مظومه كره القدم في مصر من اتحاد كره القدم والانديه واللاعبين , درس لاتحاد الكره في فرض شخصيته علي الانديه وتطبيق اللوائح التي تنظم المسابقات وليس كما يحدث عندنا من فرض الانديه لارائها علي الاتحاد , ودرس للانديه في تنفيذ ما يتم وضعه من قوانين تنظم اللعبه والاذعان لقرارات الاتحاد الكروي الذي ينظم المسابقه , ثم الرساله الاهم فهي للاعبين المصريين الذين يتخاذلون ولا يتمتعون بالروح القتاليه داخل الملعب , رساله للاعبين الذين اصبح كل همهم هو جمع الاموال فقط بدون ان يقدموا جديد لفريقهم , رساله للاعين يتمردون علي ناديهم للحصول علي اموال اكثر.

https://www.filgoal.com/articles/408141/

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات