Sign in
Download Opera News App

 

 

لن تصدق مهنة «ماجد المصري» قبل الشهرة.. والمفاجأة في مؤهله الدراسي وعمره الحقيقي وعدد مرات زواجه

ماجد المصري ممثل مصري تنوعت أعماله على المسرح، التلفاز والسينما، يعد اليوم من نجوم الدراما العربية والمصرية.

نبذة عنه

ماجد المصري مواليد 15 مارس 1963 (العمر 58 سنة).

اكتشفه المخرج حسام الدين مصطفى وقدمه للسينما ممثلا في فيلم "الجاسوسة حكمت فهمي" مع الفنانة نادية الجندي، ثم دخل إلى التلفزيون وكانت البداية بمسلسل "التوأم" مع الفنانة ليلى علوي والمخرج مجدي أبو عميرة.

وفي نفس العام شارك بمسلسل "ألف ليلة وليلة" مع المخرجة رباب حسين والفنانة بوسي، كما قدم مسلسلات "أحلام العصافير" و"لدواعي أمنية" و"خيال الظل". وفي المسرح قدم مسرحية "إدلعي يا نوسة".

مع بداية 2010 أصبح ماجد من أهم رموز الدراما المصرية مشاركًا بأعمال ضخمة الإنتاج أبرزها: تلك الأيام 2010، آدم 2011 مع تامر حسني، مع سبق الإصرار 2002 إلى جانب غادة عبد الرازق، لعبة الموت 2003 مع سيرين عبد النور وكلام على ورق 2004 من بطولة هيفا وهبي، إضافة لكون هذه الأعمال متعددة الإنتاج حققت نجاحًا كبيرًا ونجومية عربية لماجد خارج حدود مصر،

عاد عام 2018 بأدوار رئيسية إلى عالم السينما بعدة أفلام ناجحة أولها عقدة الخواجة، ثم البدلة إلى جانب تامر حسني، الكهف وآخرها كارما، تخللها مشاركته في مسلسل كلبش بجزئه الثاني،

حقق مسلسل زلزال 2019 الذي ظهر فيه مع محمد رمضان شعبية كبيرة، كما عرض له في نفس الفترة مسلسل بحر من بطولته المطلقة،

عمله قبل الشهرة ومؤهله

ولد ماجد المصري في مدينة طنطا بالإسكندرية في مصر.

أثناء المدرسة تلقى دروسًا في الرقص والغناء ساعدته في بداياته الفنية حيث اتجه بعد التخرج من كلية الشريعة بجامعة الأزهر إلى الغناء في المهرجانات والنوادي الليلية.

درس فنون الرقص الكلاسيكي والشعبي والبالية، بدأ بالغناء في الملاهي الليلية والفنادق مع زوجته آن ذلك منى أش أش ابنه الموسيقي حسن أش أش، حيث كوّنا ثنائي غنائي باسم (ماجد ومنى)، كما قدم ألبوم غنائي بمفرده ولكنه لم يلقى النجاح المتوقع.

عدد مرات زواجه

تزوج ماجد المصري سابقًا من منى إش إش اينة الملحن المصري حسن إش إش وله منها ولد وابنة، ثم حصلا على الطلاق بسبب الخلافات الكثيرة،

تزوج بعدها بعدة أعوام من رانيا أبو النصر وهي شخصية من خارج الوسط الفني وأنجبا ولد وابنة أيضًا.

مصادر:- هنا و هنا و هنا و هنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات