Sign in
Download Opera News App

 

 

"رغم التأهل". . الأهلي لم يعد "بعبع" إفريقيا لهذه الأسباب


شاهد الجميع الأداء الذي قدمه النادي الأهلي أمام نظيرة فريق المريخ السوداني، في المباراة التي أقيمت بينهما على إستاد الجوهرة بمدينة أم درمان السودانية، عصر يوم السبت، في إطار الجولة الخامسة لمرحلة المجموعات من رابطة دوري أبطال إفريقيا، وانتهى اللقاء بالتعادل بهدفين لمثلهما.

الأهلي ضمن التأهل بفضل فوز فريق سيمبا التنزاني على نظيره فيتا كلوب بأربعة أهداف في ذات الجولة، وأصبح متربع على القمة فريق سيمبا برصيد 13 نقطة، وفي المركز الثاني الأهلي، بينما في المركز الثالث فيتا كلوب برصيد 4 نقاط، أما في المركز الأخير المريخ برصيد نقطتين.

التعادل الذي فرضه فريق المريخ علي الشياطين الحمر أظهر لنا نقاط كثيرة، كما يعتبر تصدر فريق سيمبا هو صدمة للكثيرين، خاصة أن حامل النسخة الماضية هو النادي الأهلي، والنتائج الذي حققها الفريق المصري في المجموعة لاتجعل الأهلي يستحق لقب المارد الأحمر

المدير الفني بيتسو موسيماني لم يستغل نقاط ضعف المنافسين مثل المريخ وفيتا كلوب فكان يقدم أمامهم أداء دفاعي خاصه خارج أرضه وأن تكون البطل يعني لابد من اللعب بطريقة مختلفة للفوز واعتلاء القمة، لكن من في الصدارة هو فريق سيمبا وهذا الفريق ليس لديه المؤهلات الفنية ليكون على رأس المجموعة ولكن بسبب تراجع أداء الأهلي أصبح هو في صورة زعيم المجموعة

الصورة الذهنية لدى الفرق في إفريقيا هامة للغاية فهي تساعد الفريق عندما يواجه خصومه، في الفريق الذي يتصدر مجموعته يعتبر هو الأقوى والكثيرين من الفرق تريد البعد عنه وهذا يساعد اللاعبين في الفوز بالمباريات.

هل أصبح النادي الأهلي ضعيف على المستوى الإفريقى؟

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات