Sign in
Download Opera News App

 

 

بعد وفاة مخرج أغنية «رمضان جانا» منذ أيام .. لن تصدق تكلفة الأغنية وأجر محمد عبدالمطلب ومكان تصويرها

يحتفل المسلمون في شتى أنحاء العالم بحلول شهر رمضان الكريم، الذي عادة ما يرتبط بذكريات خاصة في الأذهان، من بينها أعمال فنية خالدة يستحضرها الناس كل عام، لا سيما الأغاني المرتبطة بقدومه.

ويحرص كثير من الفنانين الكبار على تقديم أغان خاصة بالشهر الكريم، تتناقلها الأجيال وتبقى حاضرة، رغم الأغاني الجديدة ومحاولات مزاحمة القديم بألوان وكلمات جديدة.

"القديم يكسب".. هذا ما يؤكده الانتشار الواسع للأغاني الكلاسيكية القديمة التي قدمها كبار الفنانين في العالم العربي بمناسبة شهر رمضان قبل عقود، مثل "وحوي يا وحوي" و"أهلا رمضان" و"مرحب شهر الصوم" و"رمضان جانا" و"والله بعودة يا رمضان" و"يا بركة رمضان".. وغيرها من الأغنيات الخالدة.

وفاة مخرج رمضان جانا منذ ايام

توفى منذ يومان ، المخرج المصري الكبير يسري غرابة، مخرج كليب أغنية "رمضان جانا" الشهيرة، متأثراً بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وكان المخرج القدير قد عمل في الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات بوزارة التجارة الخارجية المصرية بعد تخرجه في الجامعة عام 1974، ثم بدأ مشواره في الإدارة العامة للمتابعة باتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري.

وأصبح مساعد مخرج بعدما تلقى دورة تدريبية في معهد الإذاعة والتلفزيون، وأخرج البرنامج الشهير "كاميرا 9" على مدى عامين، ثم توالت عليه البرامج والأعمال.

وارتبط اسمه بأغنية "رمضان جانا"، أيقونة رمضان العربية التي رددها الأجيال منذ 50 عاماً حتى يومنا هذا، والتي غناها الفنان المصري الراحل محمد عبد المطلب، ولحَّنها الموسيقار محمود الشريف، وهي من كلمات حسين طنطاوي.


معلومات لا تعرفها عن الاغنية

قال مهندس الديكور محمد نور عبدالمطلب، حفيد المطرب الراحل محمد عبدالمطلب، إن أغنية «رمضان جانا» من الأغاني الأساسية في رمضان ، مشيرًا إلى أن الملحن محمود الشريف عرضها على الفنان أحمد عبدالقادر، إلا أنه رفضها بعدما قدم أغنية «وَحَوي يا وَحَوي» عام 1939، والتي لاقت نجاحًا كبيرًا.

وأضاف «عبدالمطلب»، أن الملحن محمود الشريف عرض الأغنية على جده عبدالمطلب إلا أنه تردد في قبولها، إلى أن وافق أن يغنيها بسبب حاجته إلى الحصول على أجره في الأغنية، والذي بلغ 6 جنيهات، في حين تكلف إنتاجها 20 جنيها.

وتابع: «تم طرح الأغنية بصوت عبدالمطلب للمرة الأولى يوم 2 سبتمبر عام 1943، وبعد ذلك صورها للتلفزيون المصري مرتديا الجلباب، وأنتج التلفزيون المصري الفيديو كليب الشهير للأغنية من إخراج يسري غرابة، وتم تصويره في شوارع حي الحسين أثناء الاستعداد لقدوم شهر رمضان، وعرض للمرة الأولى عام 1981».

مصادر:- هنا و هنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات