Sign in
Download Opera News App

 

 

رأي | خالد الغندور يتفق مع عدلي القيعي بسبب المصالح

فاجأ لاعب الزمالك السابق ومقدم البرامج الحالي خالد الغندور، متابعيه عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، وعلق على تصريحات مستشار التعاقدات بالنادي الاهلي عدلي القيعي.


وعبر خالد الغندور عبر صفحته الرسمية على "فيسبوك"، عن اتفاقه مع وجهة نظر مقدم برنامج "ملك وكتابة" عدلي القيعي، وهو يعد أمر غريب من قبل قائد الزمالك، الذي دائما ما يختلف مع مدير التعاقدات السابق بالنادي الاهلي.


ويعاني نادي الزمالك في الآونة الأخيرة بسبب عدم وجود سيولة مالية تكفي لسداد مستحقات اللاعبين في أكثر من لعبة جماعية، بالإضافة إلى عدم تجديد عقد لاعب الفريق الدولي التونسي فرجاني ساسي لنفس السبب.

وينتهي تعاقد فرجاني ساسي مع الزمالك بنهاية الموسم الحالي، ويحق للاعب التوقيع لأي نادي آخر، خاصة أن النادي الأبيض يرى طلبات اللاعب المالية مبالغ فيها ويجب تخفيضها.


ويحاول مسؤولو الزمالك الإتفاق مع ساسي على تجديد تعاقده والتوقيع على عقد جديد، استغلالا لتواجد الفريق في تونس استعدادا لمواجهة الترجي التونسي مساء السبت بالجولة الثالثة لدور المجموعات ببطولة دوري ابطال افريقيا.


ويسعى مسؤولو الزمالك إلى وضع النقاط على الحروف وإتمام هذا الملغ الذي يمثل صداع في رأس النادي وجماهيره، خاصة وأن وكيل اللاعب بوعون يتواجد في تونس، والإتفاق معه سينهي الأمور تماما.


الغندور يتفق مع القيعي بسبب المصلحة

قام خالد الغندور بنشر جزء من تصريحات عدلي القيعي التي أطلقها مساء الخميس خلال تقديمه لبرنامج "ملك وكتابة" بصبحبة الصحفي والناقد الرياضي إبراهيم المنيسي.


وتحدث القيعي عن مشكلة إيقاف لاعب الفريق محمود كهربا بسبب عدم إلتزامه، وتعامله غير اللائي مع المدير الفني للفريق الجنوب افريقي بيتسو موسيماني عقب مباراة طلائع الجيش بالدوري والتي اقيمت مساء الأحد الماضي وانتهت بفوز الفريق الاحمر بهدفين مقابل هدف.

واستعرض القيعي بعض الحالات المشابهة من الخروج عن النص، وذكر واقعة كان بطلها حسام حسن في فترة التسعينات، بعد خروجه عن النص بإلقاء قميص الاهلي، وقرار مجلس الإدارة آنذاك برئاسة الراحل صالح سليم بإيقافه لمدة عام.


وقال القيعي أنه بالرغم من حاجة الفريق الفنية لحسام حسن لكن المبادئ هي الأهم، مشددا على أن ما فعله مهاجم الاهلي السبق كان نابعا من حبه وغيرته على الفريق، لكنه خرج عن الإطار الصحيح.


وشدد القيعي على أن حب الاهلي ليس بالكلام أو تقبيل قميص الفريق أو منشورات السوشيال ميديا، ولكن الحب يكون بالإلتزام بمبادئ وأسس وتقاليد القلعة الحمراء وتطبيقها بشكل عملي، وكهربا أخطأ وكان يجب أن يعاقب بعيدا عن نغمة "أصل هو بيحب الاهلي".

وعلق الغندور عبر صفحته قائلا "رغم اختلافي كثيرًا مع المهندس عدلي القيعي، لكني اتفق معه في قوله حب النادي ليس بالكلام واللعب على مشاعر الجماهير".


وأرى أن اتفاق الغندور مع القيعي ليس إلا من أجل المصلحة، لأن الغندور هاجم لاعبي الزمالك بشدة عقب التعادل مع وادي دجلة، وكشف عن رفض البعض منهم خوض التدريب الذي سبق المباراة بسبب عدم حصولهم على مستحقاتهم المتأخرة، وأكد أن من يحب النادي عليه أن يصبر، وأن من لا يريد فعل ذلك عليه الرحيل من القلعة البيضاء".


والغريب أن الغندور الذي يتفق حاليا مع تصريحات القيعي بسبب أزمة الزمالك، هو نفسه الذي دافع عن رمضان صبحي "إبن الاهلي" الذي قرر الرحيل عن القلعة الحمراء وتفضيل الأموال عن طريق اللعب في صفوف بيراميدز، "المصلحة تحكم".


تصريحات القيعي عبر قناة الاهلي من هنا


منشور الغندور عبر فيسبوك من هنا


تصريحات الغندور السابقة عن رمضان صبحي هنا

Content created and supplied by: Ashraf-Farouk (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات