Sign in
Download Opera News App

 

 

أزمة جديدة لمصطفى محمد.. واختفاء عقده بالزمالك بشكل مفاجيء.. مصدر يؤكد.. والجماهير:«سيبوه في حاله»

يكتب مصطفي محمد لاعب جالطة سراي التركي التاريخ في ملاعب أوروبا بسبب الآداء القوي الذي يقدمه اللاعب منذ مباراته الأولى مع الفريق التركي وهذا الأمر لم يكن يتوقعه اكبر المتفائلين حيث أن اللاعب لم يمتلك الخبرة الكبيرة في الاحتراف وبالتالي يحتاج إلى وقت طويل حتى يمكن التأقلم على اللعب وسط الكبار إلا أن مصطفى محمد خالف كل هذه القواعد وحقق نجاحات كبيرة.

ضربة كبيرة

ومن ناحية أخرى تلقي مصطفي محمد ضربة كبيرة بسبب الزمالك حيث فجر مصدر داخل نادي الزمالك مفاجأة من العيار الثقيل وهى اختفاء عقد المهاجم المصري من خزينة النادي الذي كان قد تم توقيعه مع النادي قبل رحيل اللاعب للاحتراف الخارجي على سبيل الإعارة لمدة موسم ونصف وهذا العقد يضع اللاعب في مأزق كبير حيث أن هذا العقد يضمن حقوق اللاعب داخل نادي الزمالك.

وأكد المصدر على ان العقد الجديد كان يتكون من من أربعة نسخ موقعة من قبل اللاعب على نموذج عقود الاتحاد المصري لكرة القدم، الا أنها اختفت من خزينة النادي ولا يوجد أي نسخ منها، وكان الجهاز الإداري يبحث عن العقد بهدف توثيقه بشكل رسمي في اتحاد الكرة، وعلى الفور تم توجيه اصابع الاتهام لأحد أعضاء اللجنة التنفيذية السابق واتهامه بأنه يستخوز على العقد وتواجده معه حاليا.

مذكرة رسمية 

وعلى الفور تحركت إدارة الكرة وقدمت مذكرة رسمية لمجلس الإدارة للبحث عن عقد مصطفى محمد ومن ناحية أخرى كان مصطفى محمد لاعب المنتخب الوطني وقد وقع على بياض دون أن يضع أي مبالغ مالية في العقد حتى الآن وذلك لأن إدارة الفريق الأبيض لم تتفق معه على المبلغ الذي سيتحصل عليه بعد.

جماهير الزمالك

حزن شديد انتاب جماهير نادي الزمالك بسبب المشاكل التي تسببها إدارة الزمالك للاعب الذي لا زال في بداية حياته ويحتاج إلى تركيز شديد فيقول وائل سالم " سيبيوه في حاله بقي حرام عليكم خلوا الواد ينجح ويكون زي محمد صلاح الحاجات الصغيرة دي بتشغل تفكيره وتبعده عن اللعب بشكل جيد" وقال حميد محمد أن نادي الزمالك يجب أن يترك اللاعب وحاله وعدم الضغط عليه بمثل هذه الأمور.


مصدر التقرير:

 

https://sport.elwatannews.com/ar/1/1/833482/%D9%85%D9%81%D8%A7%D8%AC%D8%A3%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%84%D9%83-%D9%8A%D8%AA%D9%87%D9%85-%D8%B9%D8%B6%D9%88%D8%A7-%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D9%82%D8%A7-%D8%A8%D8%B3%D8%B1%D9%82%D8%A9-%D8%B9%D9%82%D9%88%D8%AF-%D9%85%D8%B5%D8%B7%D9%81%D9%89-%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات