Sign in
Download Opera News App

 

 

غير طائفته الدينية وقام بعملية تصغير معدة ومفاجأة في مهنته قبل الشهرة وعمره ..مالا تعرفه عن «ادوارد»

إدوارد هو مغني وممثل مصري مواليد 15 ديسمبر 1969 (العمر 51 سنة).

قبل الشهرة والتمثيل بدأ إدوارد فؤاد حياته الفنية كمطرب مثل والده بدر فؤاد، وعازف جيتار في فرقة غناء غربية اسمها "جيبسي" ثم أنتج لنفسه عددا من الأغاني المصورة، قبل أن يلتقطه المخرج الكبير أسامة فوزي ويشركه في دور صغير بفيلمه "بحب السيما"، الذي حصد جوائز عدة وأشترك في بطولته " ليلي علوي"و"محمود حميدة" عام2004، وبعدها انطلق "ادوارد" في عالم السينما ليشارك في العديد من الأفلام.

استمر في تقديم العشرات من الأدوار المساعدة بين السينما والتليفزيون، فقدم للسينما (جعلتني مجرمًا، حريم كريم، عصابة الدكتور عمر، كباريه، حسن ومرقص، عسل أسود)، وللدراما التليفزيونية (رقم مجهول، خرم إبرة، إبن موت، صاحب السعادة).

غير طائفته الدينية

قال الفنان إدوارد، خلال لقائه ببرنامج «لحظات جريئة» المُذاع على فضائية «القاهرة والناس»، أنا اضطريت أغير طائفتي زي زوجتي، لأنها هي اللي هتربي العيال وتاخدهم الكنيسة.

وأشار إدوارد، إلى أنه كان من طائفة «الكاثوليك»، وزوجته من طائفة «أورتادوكس»، معقباً: أنا غيرت طائفتي عشان أعرف اتجوز مراتى.

وتابع الفنان إدوارد، طائفة أورتادوكس متشددين وملتزمين بالديانة أكثر.

وتابع إدوارد، بابا مراتي هو اللي كان طالب مني إني أغير طائفتي كمان، عشان كده غيرتها بردو، عشان بحب مراتي طبعاً.

قام بعملية تصغير معدة

كشف إدوارد خلال احدى البرامج سابقًا ، اتباعه نظام غذائي معين ليفقد وزنه، كما قام بشفط الدهون، وإجراء عملية تصغير المعدة، وعندما فقد الكثير من وزنه لم يعرف نفسه، ولم يتقبل شكله الجديد، لذلك عاد للأكل بقوة ليعود إلى شكله المعتاد، لأنه شعر بأنه سيعيش دور "الجان"، وهو ما لا يتوافق مع شخصيته.

وتحدث إدوارد عن أعماله الفنية، لافتا إلى أن دوره في فيلم "بحب السيما" كان بداية إتجاهه لعالم الكوميديا، فأثناء تأديته لأحد المشاهد الحزينة أخذ فريق العمل يضحك بشدة ومن هنا كانت بدايته مع الكوميديا.

مصادر:- هنا و هنا و هنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات