Sign in
Download Opera News App

 

 

رأي..1مارس ليلة قد يسقط الزمالك أمام هذا الفريق بالدوري


يدخل فريق الزمالك تحدي كبير من أجل الحفاظ علي الصدارة عندما يلاقي نظيرة فريق وادي دجلة، يوم الاثنين الموافق 1 مارس الجارٍ، في تمام الساعة السابعة والنصف مساءً، على استاد السلام، و يذاع اللقاء على قناة أون تايم سبورتس، ويتصدر الزمالك جدول الترتيب بينما منافسه في المركز الأخير.

الفارس الأبيض عاد بتعادل سلبي في دور المجموعات أمام فريق ضعيف اسمه تونجيث ببطولة دوري أبطال إفريقيا، وهذا الأمر له تأثير نفسي على اللاعبين، كما أن الحالة البدنية ليست بالجديدة وهو عنصر مهم، أيضا الثلاث نقاط تهم كلا الفريقين، خاصة أن الغريم التقليدي وهو الأهلي قد حقق انتصار أمس الأحد علي خصمه طلائع الجيش وهو ينتظر أي سقوط للزمالك.

المباراة حماسية وتجمع فريقين كل واحد منهم لديه لاعبين قادرين علي إنهاء الأمور، لكن الضغط الأكبر علي فريق الزمالك فهو الأكثر شعبية والأخبار المنتشرة حوله هي ما يجعل مهمته صعبة، فنحن شاهدنا الفترة الأخيرة قصة تجديد نجم الفريق فرجاني ساسي من عدمة، وقد شاهدنا أيضا حديث الإعلام عن طلبات أحمد سيد زيزو للتجديد، والتراجع الكبير لحارس مرمى الفريق محمد أبوجبل، كل هذه عوامل لها تأثير.

بينما الخصم يمتلك عناصر خبرة في الدوري ومنهم من لعب في الزمالك، نحن نتحدث عن حارس المرمي محمد عبد المنصف والذي يقدم أداء رائع رغم انه يعتبر الأكبر سناً في الدوري، لكن يتميز بتألقه أمام الفرق الكبرى ويعرف كيف يقود الفريق داخل أرضية الملعب، أيضا يعرف الفريق طريقة نقل الكرة على الأرض والإعتماد على التمرير المتقن وهو متميزين في هذا الأمر لكن ينقصهم إنهاء المهمة، ومع وجود مهاجم مثل صلاح أمين أصبحت الأمور سهلة.

1 مارس ليلة قد يسقط الزمالك أمام فريق وادي دجلة، وستكون نقطة الانطلاق بين خط الهجوم والوسط، فحاليا مهاجمي الزمالك ليسوا الأفضل ولايقومون بالأداء الدفاعي ومساعده خط الوسط وهذا يجعل المنافس لديه القدرة على الضغط على حامل الكرة ثم نقله لحسام عرفات والذي لديه سرعات كبيرة ويعرف كيف يصل الكرة إلي الأطراف ويسانده المهاجم صلاح أمين من أجل الوصول للمرمى ومع غياب أبو جبل عن التشكيلة ستكون الأمور أسهل خاصة أن جنش يحتاج إلى أكثر من مباراة لاستعاده مستوي وهذه ستكون نقطة يمكن لفريق وادي دجلة ان ينطلق منها ويضغط من أجل الفوز ولو بهدف واحد.

Content created and supplied by: faresahmedtaha (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات