Sign in
Download Opera News App

 

 

لماذا تسبب طول أحمد نظيف في أزمة مع الرئيس الأسبق «مبارك»؟.. أسرار لن تتوقعها

حسني مبارك هو الرئيس الرابع لجمهورية مصر العربية، من مواليد كفر المصيلحة بمحافظة المنوفية ، حيث ترك المنصب في 11 فبراير بعد أحداث ثورة 25 يناير.

وامتدت فترة حكم محمد حسني مبارك لمصر على مدى ثلاثة عقود، مما يجعلها الأطول منذ 1952 العام الذي أطيح فيه بالنظام الملكي.

وعقب انتهائه من تعليمه الثانوي التحق بالكلية الحربية في مصر حصل على البكالوريوس في العلوم العسكرية عام 1948 ثم حصل على درجة البكالوريوس في العلوم الجوية عام 1950 من الكلية الجوية.

ولد محمد حسني مبارك في الرابع من مايو 1928 في كفر مصيلحة ، و توفي يوم 25 فبراير 2020 عن عمر ناهز 91 عاما، وشُيع في جنازة عسكرية بحضور رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، وأعلن الحداد الرسمي لثلاثة أيام.

تفاصيل أزمة مبارك ونظيف بسبب طوله

روى الدكتور مصطفى الفقي المفكر السياسي، ومدير مكتبة الإسكندرية، في مذكراته «الرواية.. رحلة الزمان والمكان»، والصادر مؤخرا عن الدار المصرية اللبنانية بالقاهرة، كواليس عمل رموز نظام مبارك في السنوات السابقة لـ25 يناير 2011، وذلك عبر فصل بعنوان «مصر مبارك .. مراكز السلطة ومظاهر القوة»، مشيرا إلى أبرز نقاط القوة والضعف والأزمات التي وقعت فيها كل شخصية ومنهم الدكتور أحمد نظيف رئيس الوزراء الأسبق، الذي تسبب طوله في أزمة خاصة بيبنه وبين الرئيس الأسبق.

وقال الفقي: «جاء الدكتور أحمد نظيف بوزارته الجديدة، وهو رجل عملاق طولا، ورغم أن مبارك لم يكن قصيرا، إلا أن برتوكولات الرئاسة نصحت نظيف بطريقة مهذبة بعدم الاقتراب من الرئيس مبارك كثيرا، وفي بعض الأحيان كنت أقول للدكتور نظيف (طولك وأنت جالس مثل طولي وأنا واقف!)».

جديرًا بالذكر ان مصطفى الفقي هو سياسي مصري، من مواليد مركز المحمودية محافظة البحيرة في 14 نوفمبر 1944. 

درس بمدارس دمنهور الاعدادية والثانوية،و حصل على بكالوريوس كلية الاقتصاد والعلوم السياسية - جامعة القاهرة عام 1966. 

وحصل على ماجستير الفلسفة في العلوم السياسية من كلية الدراسات الشرقية والأفريقية S.O.A.S ـ جامعة لندن 1974.

وحصل على درجة الدكتوراه من جامعة لندن عام 1977، ثم التحق بالسلك الدبوماسي فعمل في سفارتى مصر ببريطانيا والهند، كما تم انتخابه عضوا بمجلس الشعب كعضو في الحزب الوطني الديمقراطي سابقا.

مصادر:- هنا و هنا و هنا

Content created and supplied by: محمد-امام (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات