Sign in
Download Opera News App

 

 

«كلوب المُتهم الأول».. لماذا انهار ليفربول في موسمه الجاري؟

يعيش ليفربول الإنجليزي واحدًا من أسوء مواسمه منذ وصول نجمنا المصري محمد صلاح مهاجم الريدز، رفقة الثلاثي الأمامي السنغالي ساديو ماني والبرازيلي روبرتو فيرمينيو، تحت قيادة فنية للألماني يورجن كلوب.

وخسر ليفربول مساء أمس الثلاثاء، ضد نظيره ريال مدريد الإسباني، بثلاثة أهداف لواحد، في إطار مباريات الذهاب من دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا.

التهديد الأول في اللقاء جاء بعد مرور 12 دقيقة لصالح ريال مدريد بعد انطلاقة من ميندي في الجانب الأيسر، ليحول كرة عرضية لعبها فينيسيوس بالرأس لكنها مرت أمام القائم الأيسر لأليسون.

ووصل ريال مدريد إلى الهدف الأول في اللقاء بعد مرور 27 دقيقة عن طريق فينيسيوس الذي تسلم تمريرة طولية من كروس، ليتسلمها خلف باباك وينطلق نحو المرمى مصوبًا كرة أرضية في شباك أليسون.

خطأ كارثي وقع فيع ألكسندر أرنولد في إعادة كرة بالرأس إلى أليسون، لتتوجه تمريرته إلى أسينسيو الذي بات في وضعية إنفراد تام بالمرمى ليتلاعب بأليسون ويصوب كرة في الشباك الخالية معلنًا ثاني أهداف الريال في الدقيقة 37.

وأدرك محمد صلاح هدف تقليص الفارق لليفربول في الدقيقة 51 من اللقاء بعدما تلاعب جوتا بالثنائي ميليتاو ومودريتش، لترتطم الكرة بالبرتغالي وتتهادى للمهاجم المصري الذي سددها في شباك كورتوا بنجاح.

واختراق مودريتش منطقة جزاء ليفربول من الجانب الأيمن في الدقيقة 65 ليمهد كرة إلى فينيسيوس الذي أطلق تصويبة أرضية قوية في أقصى الزاوية اليسرى للمرمى معلنًا ثالث أهداف ريال مدريد في اللقاء.

خسائر ليفربول في الموسم الجاري لم تبدأ بهزيمة ريال مدريد بثلاثية نظيفة في إياب دور ربع النهائي من دوري أبطال أوروبا، بل امتدت في وقتًا سابق للخروج من المربع الذهبي للدوري الإنجليزي الممتاز، حيث يحتل الريدز المركز السابع في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 49 نقطة.

ونقدم لكم بعض الأسباب التي تجعل يورجن كلوب المدير الفني لليفربول، "المتهم الأول" لتراجع مستوى الريدز في الموسم الجاري:

1_ رحيل المدافع لوفرين إلى زينيت وعدم تدعيم الدفاع بلاعب يعوضه

عانى فريق ليفربول الإنجليزى كثيرًا على المستوى الدفاعي بعد إصابة مهاجمه الهولندي فيرجيل فان دايك وإصابته بالرباط الصليبي بعد تدخل عنيف من باكفورد حارس مرمى فريق إيفرتون.

وشارك ليفربول في أغلب مباريات الموسم الجاري بثنائي الوسط جوردن هيندرسون والبرازيلي فابينو لاعب وسط الفريق، في مركز قلبي الدفاع بعد إصابة فان دايك، حيث لم يتمكن بن ديفيز الوافد الجديد القادم من بريستون من سد غياب فان دايك.

ويؤخذ على ليفربول أيضًا أنه لم يُحافظ على خدمات لوفرين لاعبه المنتقل حديثًا إلى زينيت الروسي، تحسبًا لإصابة فان دايك وجو جوميز.

2_التعامل بشكل سلبي في أزمات صلاح وماني المتكررة

دائمًا ما يكتفي يورجن كلوب المدير الفني لليفربول، بنفي الأخبار المتعلقة بوجود ازمات بين محمد صلاح وساديو ماني لاعبا الفريق، حارصًا على تقديم مبررات منطقية لتصرفات الثنائي سواء التي ظهرت بالغضب من الاستبدال او عدم تمرير بعض الكرات لبعضهم البعض.

عدم اعتراف كلوب بوجود أزمات بين الثنائي قد يكون أحد أهم الأسباب التي جعلت هذه الأزمة تتفاقم، وبالتالي أثرت على شكل الفريق هجوميًا، بسبب عدم توافر "الحب" بين أهم عنصرين في الفريق.

3_ استبعاد فيرمينو من التشكيل الأساسي وتغيير سياسة اللعب أمام ريال مدريد

وجد البرتغالي دييجو جوتا مكانًا أساسيًا في تشكيل ليفربول في الموسم الجاري، أو بالأحرى في العديد من المباريات الهامة للفريق على حساب البرازيلي روبرتو فيرمينيو أحد عناصر الثلاثي الناري للريدز في سنوات الذروة والتتويجات الأخيرة، والتي جاءت آخرها غيابه أمام ريال مدريد الإسباني في لقاء الأمس ودخوله كبديلا لأوزان أوباك في الدقيقة 81 من زمن اللقاء.

فاختيار الطريقة التي يخوض بها أي فريق مبارياته المصيرية يكون المدرب صاحب القرار الأوحد فيها، وهو ما رأيناه أمام ريال مدريد أمس، ليفربول يدافع دون شراسة هجومية على مرمى الفريق الإسباني.

ووفقًا لإحصائيات جوجل للمباراة، فجاءت المباراة كالاتي:

 الاستحواذ على الكرة جاء لصالح ليفربول بنسبة55%، في المقابل 45% لصالح ريال مدريد.

 وجاءت محاولات ريال مدريد على مرمى ليفربول 17 محاولة، في المقابل 7 لليفربول.

 والتسديد على المرمى 7 لريال مدريد، مقابل واحدة لليفربول.

الركلات الركنية 5 لريال مدريد، 3 لليفربول

حالات التسلل 3 لريال مدريد، لا يوجد لليفربول.


المصادر:_

رحيل لوفرين عن ليفربول

ليفربول يتعاقد مع مدافع مغمور "بن ديفيز"

لتكرار سيناريو الثلاثي الناري.. جوتا

كلوب يعلق على أزمة صلاح وماني

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات