Sign in
Download Opera News App

 

 

ذهبت لتزوج ابنها بالتبني فاكتشفت أن العروس ابنتها الحقيقة المفقودة منذ 20 عاما

في حادثة خيالية لانراها إلا في الأعمال السينمائية وذلك نظراً لشدة غرابتها، حيث ذهبت سيدة لتحضر حفل زفاف إبنها لينقلب الحفل رأسًا على عقب بسبب أن العروسين اكتشفا أن أمهما واحدة.



ووفقًا لما ذكرته صحيفة "ديلي مي" فإن والدة العريس اكتشفت أن زوجة ابنها، هي ابنتها التي فقدتها منذ 20 عاما.


وأشارت الصحيفة إلى أن تلك الواقعة كانت في الصين، وتحديدًا في مقاطعة جيانجسو، حيث إن المسنة البريطانية اكتشفت ابنتها بعد 20 عامًا، من خلال وحمة ولدتها بها الفتاة، وكانت تلك الوحمة ظاهرة في يد العروس.


ولكن الأكثر غرابة في هذه الواقعة، هو أن حفل الزفاف لم يتم إلغاؤه، لأن العريس نجل السيدة لكن بالتبني، وبذلك فهو يصلح للزواج منها.


وقالت السيدة إنها لجأت للتبني بعد يأسها من العثور على ابنتها، وفقدها للأمل، حيث أن المثير في القصة، أن الأم ذهبت لتزوج ابنها بالتبني فعثرت على ابنتها الحقيقة، وهو شيء نسبة احتمال حدوثه لا تتخطى 1%.


ودخلت السيدة في نوبة من البكاء الشديدة، الممزوج بالفرحة بسبب عثور، الأم على ابنتها بعد ذلك العمر.


كما أعربت العروس عن سعادتها الكبيرة بعدما عرفت أهلها الحقيقيين، إذ أنها كان اليأس متمكنًا منها في ذلك الأمر، وأضافت العروس أن هذا اليوم هو الأسعد بالنسبة إليها أكثر من حفل الزفاف نفسه، فهي بحثت بنفسها لسنوات عديدة، ولكنها لم تتمكن من الوصول لأي طرف خيط أو معلومة.


ومن الجدير بالذكر أن السيدة المسنة لم تنس ابنتها بعد مرور تلك الفترة الكبيرة، فعندما رأت الوحمة الموجودة في اليد، توجهت فورًا إلى والدي العروس، لتتأكد منهم هل أنجبوها أم تبنوها، وأكدوا لها أنهما تبنوها منذ 20 عامًا، ما جعل الجميع يدخل في صدمة كبيرة، وأكد والدا العروس أنهما عثرا عليها بجانب الطرق، وقررا تربيتها.


المصدر


https://alwan.elwatannews.com/news/details/5421342/%D8%B0%D9%87%D8%A8%D8%AA-%D8%AD%D9%81%D9%84-%D8%B2%D9%81%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D8%A8%D9%86%D9%87%D8%A7-%D9%81%D8%A7%D9%83%D8%AA%D8%B4%D9%81%D8%AA-%D8%A3%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D9%88%D8%B3-%D9%87%D9%8A-%D8%A7%D8%A8%D9%86%D8%AA%D9%87%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%81%D9%82%D9%88%D8%AF%D8%A9-%D9%85%D9%86%D8%B0-20-%D8%B9%D8%A7%D9%85%D8%A7

Content created and supplied by: محمدابوريا (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات