Sign in
Download Opera News App

 

 

«وجهة نظر».. هكذا يتعمد أحمد مجاهد استفزاز «شوبير»

أحيانا تأتي الفرصة من حيث لا تدري للمصالحة مع أحد الأفراد التي دخلت في خصومات معه أو وفقا للمصطلع الشعبي عودة المياه إلى مجاريها كما هومعروف بين المصريين سواء كان ذلك في حياتنا العملية أو الشخصية.

في عالم الساخرة المستديرة أو بالأحرى في مجال كرة القدم أيضا نجد هذا الأمر بقوة بين اللاعبين والأجهزة الفنية أو بين أحد الطرفين السابقين وإدارة النادي التي يلعبون تحت قيادتها.

نعلم جميعا الخصومة المعروفة بين أحمد مجاهد رئيس اللجنة الثلاثية المُكلفة بإدارة الاتحاد المصري لكرة القدم و الإعلامي أحمد شوبير حارس الأهلي والمنتخب الوطني في مونديال 90 .

حديث أحمد مجاهد بأنه يستشير المهندس هاني أببوريدة عضو اللجنة التنفيذية في الاتحادين الإفريقي والدولي غي قراراته أمر من وجهة نظري يستفز أحمد شوبير بشدة خاصة مع اقتراب انتخابات الجبلاية.

الجميع في الكرة المصرية يعلم أن المنافسة المرتقبة في سباق الحصول على منصب الرجل الأول داخل الجبلاية قد يكون بين أبوريدة وأحمد شوبير ولذلك أي دور أو حديث عن ذلك قد يضعف فرص شوبير في القوز برئاسة اتحاد الكرة في الانتخابات المقبلة.

وجهة نظري أن أحمد مجاهد لم يخرج بهذه التصريحات إلا للإشادة بقيمة وقامة هاني أبوريدة ولكن الجمعية من الوارد أن تعتقد أنها دعاية انتخابية لرئيس اتحاد الكرة الأسبق.

أيضا شوبير يمتع بشعبية كبيرة في الأوساط الكؤوية المصرية ولكن ما يجعل الأخير يقلق على فرصه هو الشعبية الكبيرة التي حصل عليها عضو الكاف والفيفا في الغداء الأخير بمناسبة تهنئته بالفوز في هذا المحفل الدولي.

ختاما أعتقد أننا سنشهد الكثير من المفاجأت في الانتخابات القادمة سواء على منصب الرئيس أو أعضاء المجلس وربما نجد أحد من الطرفين ينسحب مبكرا من المشهد خوفا أن يصبح أمره غير جيد أمام الجمعية العمومية للجبلاية لو خاض السباق ولم يوفق .

المصدر من هنا بشأن تصريحات أحمد مجاهد..

المصدر بشأن أزمة شوبير مع أحمد مجاهد..

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات