Sign in
Download Opera News App

 

 

فوز الأهلي على نادي سيمبا التنزاني في دوري أبطال أفريقيا

لام عليكم , واجه النادي الأهلي المصري فريق (نادي سيمبا) التنزاني في دوري ابطال أفريقيا في استاد الإنتاج الحربي في مصر , حيث بعد هذا الفوز يأتي النادي الأهلي المصري في المركز الثاني في القائمة التي يتصدرها نادي سيمبا التنزاني برصيد 13 نقطة ويليه النادي الأهلي المصري برصيد 11 نقطة ويأتي بعدهم فريق فيتا بالمركز الثالث برصيد 7 نقاط ثم نادي المريخ برصيد نقتطين , وفي المباراة التي جمعت بين الفريقين الأهلي المصري وسيمبا التنزاني فاز النادي الأهلي بنتيجة 1\0 للنادي الأهلي احرز الهدف اللاعب محمد شريف في الدقيقة 34 في الشوط الأول من عمر المباراة.

بدأ النادي الأهلي المباراة في محاولة للضغط المبكر على سيمبا التنزاني في الشوط الأول لتسجيل هدف مبكر ورد إعتباره بعد الخسارة خلال لقاء الذهاب أمام الفريق التنزاني على أرضه ووسط جماهيره.

وجاءت الدقيقة الرابعة لتشهد أول هجمة للخطورة من النادي الأهلي بعدما لعب اللاعب أيمن أشرف كرة طولية في عمق دفاعات فريق سيبما التنزاني ولكن الكرة كانت أسرع من اللاعب محمد مجدي قفشة الذي حاول السيطرة على الكرة والدخول بها لمربع العمليات للفريق المنافس.

واعتمد اللعب في أول 7 دقائق في وسط ملعب الفريقين نظرا لغلق مساحات لاعبي الفريق التنزاني بداية من ثلث ملعب النادي الأهلي

وبدأ خط الوسط والهجوم للنادي الأهلي يضغطان على دفاعات سيمبا وبداية تنفيذ عدد من الهجمات، ولكن سرعات لاعبي سيمبا حرمت صاحب الأرض من تشكيل أي خطورة على مرماه حتى الدقيقة العاشرة من عمر الشوط الأول في المباراة.

وكانت الدقيقة 11 من عمر الشوط الأول، أول خطورة على مرمى سيمبا التنزاني بعدما استلم محمد شريف الكرة الطولية من عمرو السولية وسددها مباشرة على مرمى سيمبا ولكن الكرة ارتفعت قليلا وخرجت.

وضغط الأهلي بقوة بعد مرور 17 دقيقة، عن طريق الجبهة اليمنى ما بين حسين الشحات وأليو ديانج وأحمد بيكهام والذي انضم لهم على فترات محمد مجدي قفشة حيث تبادلوا رفع الكرات العرضية.

ولم ينجح الفريقان حتى الدقيقة 20 من عمر الشوط الأول تقديم أي هجمات حقيقية على المرمى للفريقين.

وجاءت اللقطة الأخطر والأهم للنادي الأهلي عند الدقيقة 22، بعدما راوغ أحمد بيكهام لعدد من لاعبي الفريق التنزاني ورفع كرة متقنة داخل مربع العمليات استقبلها محمد شريف برأسه وخرجت في القائم الأيمن لحارس فريق سيمبا.

وعند الدقيقة 24 من عمر الشوط الأول، جاءت الخطورة الثالثة للنادي الأهلي عن طريق أحمد رمضان بيكهام بعدما نجح في استخلاص الكرة من جهته اليمنى وسدد الكرة بقوة تجاه مرمى الحارس التنزاني.

وبعد هجمة أحمد بيكهام بدقيقة واحدة، نفذ الأهلي هجمة بعدما تبادل خط الهجموم تمرير الكرة داخل منطقة جزاء سيمبا وسددها أليو ديانج في نهاية المطاف في قدم مدافع الفريق المنافس، لتعود الكرة إلى محمد مجدي قفشة الذي قام بنفس فعل ديانج وانتهت الخطورة على هذا الأمر.

وشهدت الدقيقة 29 هجمة خطيرة أيضا للنادي الأهلي بعدما كادت الكرة تدخل شباك الفريق التنزاني بنيران صديقة عن طريق باسكال واوا الذي حاول استخلاص الكرة قبل محمد شريف وبدلًا من إخراجها بعيدا، وجه الكرة في طريق مرماه ولكن الحارس أخرج الكرة لركلة ركنية.

وجاءت أول خطورة حقيقية لفريق سيمبا الذي كاد أن يسجل الهدف الأول في شباك محمد الشناوي بعدما مرر لاعب الوسط الكرة في ظهر بدر بانون وانفرد المهاجم بمرمى الأهلي ولكن محمد الشناوي خرج سريعا وأغلق الزاوية على اللاعب الذي اضطر للتجنيح بالكرة وتحويلها لعرضية ليخرج رامي ربيعة الكرة وإبعادها خارج منطقة جزاء النادي الأهلي.

وشهدت الدقيقة 33 من عمر الشوط الأول الهدف الأول للنادي الأهلي بعدما سجل محمد شريف هدفا

وأهدر أيمن أشرف هدفا محققا لفريقه عند الدقيقة 36 بعدما راوغ مدافع الفريق التنزاني داخل منطقة الجزاء واصطدمت الكرة في زميله جونيور أجاي وعادت له مرة أخرى لينفرد بالحارس ولكن أيمن أشرف سدد الكرة في جسد حارس الفريق التنزاني.

وشهدت الدقيقة 44 من عمر الشوط الأول إصابة جونيور أجاي ومغادرته اللقاء ودخول طاهر محمد طاهر بدلا منه.


الشوط الثاني

بدأ الشوط الثاني أقل حماس، خاصة أن الأهلي متقدم بهدف دون رد سجله محمد شريف.

وجاءت الدقيقة 53 لتشهد خطورة حقيقية للنادي الأهلي بعدما أرسل طاهر محمد طاهر كرة عرضية في آخر الطرف الأيمن ولعبها حسين الشحات بطريقة مزدوجة إلى محمد مجدي قفشة الذي كان متمركزا بشكل مميز داخل مربع العمليات لسيمبا التنزاني ولكن سددها خارج الملعب.

ولم تتغير طريقة لعب فريق سيمبا التنزاني عن الشوط الأول، خاصة أنه اعتمد الهجمات المرتدة كنوع من استغلال سرعات لاعبيه ولكن خط الوسط ولاعبي الدفاع للنادي الأهلي منعت أي هجمات خطيرة حتى الدقيقة 57 من عمر الشوط الثاني.

وعند الدقيقة61 سدد عمرو السولية تسديدة قوية على مرمى حارس فريق سيمبا التنزاني بعدما نفذ تمريرة متقنة لأليو ديانج الذي وضع الكرة للسولية على حدود مربع العمليات للفريق الضيف والذي سددها صاروخا ولكن لم يسجل هدف وخرجت أعلى من العارضة قليلا.

واستمر اللعب منحصرا في وسط ملعب الفريقين وعدم تشكيل أي خطورة على مرمى الفريقين في الشوط الثاني استمرت حتى الدقيقة 69.

وأجرى موسيماني تغييرين بنزول أكرم توفيق وصلاح محسن بدلا من حسين الشحات ومحمد شريف.

والدقيقة 73 شهدت خطورة لفريق سيمبا التنزاني بعدما نفذ أحد اللاعبين ضربة حرة مباشرة أرضية كادت تدخل في شباك محمد الشناوي نظرا لانعدام الرؤية بسبب كثرة اقدام اللاعبين أمام الشناوي ولكن الكرة مرت بسلام على الأهلي وخرجت في النهاية لركلة ركنية.

وجاءت لقطة غير رياضية من لاعبي سيمبا بعدما رفضوا إخراج الكرة خارج الملعب بعدما سقط بدر بانون داخل منطقة جزائه ورفض لاعبو الفريق الضيف واستمروا في اللعب حتى انتهت الكرة بتسديدة لهم من خارج المنطقة أمسكها بسهولة محمد الشناوي وأخرج الكرة خارج الملعب حتى يتمكن بدر بانون من العلاج.

وحصل نيون مدافع فريق سيمبا على إنذار بسبب اعتراضه على مخالفة احتسبها حكم اللقاء ضد فريقه بعدما تدخل باسكال واوا بشكل عنيف مع صلاح محسن البديل في الشوط الثاني.

وأجرى موسيماني تغييرًا رابعًا بدخول وليد سليمان بديلا للاعب الوسط محمد مجدي قفشة.


المصادر.

https://www.almasryalyoum.com/news/details/2308028

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات