Sign in
Download Opera News App

 

 

سبب غير متوقع وراء دفن «سناء جميل» بعد 3 أيام من موتها وعدم حضور أسرتها

تعد الفنانة القديرة الراحلة سناء جميل ، واحدة من أهم الفنانات فى تاريخ المسرح والسينما المصرية.

ولدت سناء جميل في محافظة المنيا ، و هي مواليد 27 أبريل 1930.

وقد ولدت في مركز ملوي التابع لمحافظة المنيا لتنتقل بعدها مع أسرتها إلى القاهرة والتحق بمدرسة فرنسية وظلت بها حتى وصولها إلى المرحلة الثانوية.

معلومات عنها

واسمها الحقيقي ثريا يوسف عطا الله.

درست في المعهد العالي للفنون المسرحية، وتخرجت في العام 1953، وعملت في الفرقة القومية واشتهرت بأدائها الجيد باللغة الفصحى و اللغة الفرنسية.

تزوجت من الكاتب الصحفي الكبير لويس جريس في منتصف الستينات.

اعماله الفنية

شاركت الفنانة سناء جميل في 4 أفلام في قائمة أفضل 100 فيلم في ذاكرة السينما المصرية حسب إستفتاء النقاد عام 1996 : بداية ونهاية، المستحيل، الزوجة الثانية، زينب 1952.

اختار لها الفنان المسرحي زكي طليمات اسم «سناء جميل» ليكون اسمها الفني بدلا من اسمها الحقيقي "ثريا يوسف عطالله"، حين مثّلت مسرحية «الحجاج بن يوسف».

ظلت تعمل في المسرح إلى أن رفضت الفنانة فاتن حمامة دور نفيسة في فيلم «بداية ونهاية» فرشحها المخرج صلاح أبو سيف للدور، وكانت بدايتها الفعلية حيث حققت شهرة كبيرة في هذا الفيلم الذي أنتج عام 1960.

طردتها عائلتها بسبب الفن ولم يحضروا جنازتها

توفيت سناء جميل عام 2002 بعد صراع طويل مع مرض سرطان الرئة عن عمر يناهز 72 عامًا.

وكان الفن سببًا في القطيعة التي وقعت بينها وبين عائلتها في الصعيد، ولكنها تحملت البعد عنهم في سبيل الفن الذي عشقته وطغى على وجدانها.

ويبدو أن رحلة سناء جميل الفنية والإنسانية كانت تفتقد إلى عائلتها، حيث كانت لديها رغبة ملحة في لقائهم حتى وإن حدث هذا بعد وفاتها، لذلك طلبت من زوجها الانتظار كي يشارك أهلها في مراسم دفنها وقت رحيلها.

وبالفعل استجاب الزوج، وقام بنشر نعي يكشف تفاصيل رحيلها وموعد دفنها، وانتظر لـ 3 أيام قبل أن يقوم بدفنها دون حضور أحد من عائلتها لتوديعها.

مصادر:- هنا و هنا و هنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات