Sign in
Download Opera News App

 

 

لن تصدق الراقصة الشهيرة التي بشرها «الشعراوي» بقصر في الجنة.. وهذه قصة حوارهم المثيرة

محمد متولي الشعراوي عالم دين ووزير أوقاف مصري سابق. 

يعد من أشهر مفسري معاني القرآن الكريم في العصر الحديث؛ حيث عمل على تفسير القرآن الكريم بطرق مبسطة وعامية مما جعله يستطيع الوصول لشريحة أكبر من المسلمين في جميع أنحاء العالم العربي، لقبه البعض بإمام الدعاة.

ولد محمد متولي الشعراوي في 15 أبريل عام 1911م بقرية دقادوس مركز ميت غمر بمحافظة الدقهلية بمصر، وحفظ القرآن الكريم في الحادية عشرة من عمره. في عام 1922م التحق بمعهد الزقازيق الابتدائي الأزهري، وأظهر نبوغاً منذ الصغر في حفظه للشعر والمأثور من القول والحكم، ثم حصل على الشهادة الابتدائية الأزهرية سنة 1923م.

وفي نوفمبر 1976م اختار السيد ممدوح سالم رئيس الوزراء آنذاك أعضاء وزارته، وأسند إلى الشيخ الشعراوي وزارة الأوقاف وشئون الأزهر. فظل الشعراوي في الوزارة حتى أكتوبر عام 1978م.

اعتبر أول من أصدر قراراً وزارياً بإنشاء أول بنك إسلامي في مصر وهو بنك فيصل حيث أن هذا من اختصاصات وزير الاقتصاد أو المالية (د. حامد السايح في هذه الفترة)، الذي فوضه، ووافقه مجلس الشعب على ذلك.

وفي سنة 1987م اختير عضواً بمجمع اللغة العربية (مجمع الخالدين).

الراقصة الشهيرة الذي تنبأ لها الشعراوي بقصر في الجنة

على الرغم من أنها وصلت إلى درجة كبيرة من الشهرة والنجومية، إلا أنها قررت الابتعاد واعتزلت كل هذا، وعاشت حياة بسيطة هادئة بعيدة عن كل هذه الأضواء، قال لها الشيخ الشعراوي في يوم من الأيام: "بدأت أغير منك، ياتحية" .. هي: " بدوية محمد علي النيداني" الشهيرة بالفنانة "تحية كاريوكا".

ومن المواقف الشهيرة التي جمعتها بالشيخ الشعراوي – رحمه الله -، أنها رفضت حضور جلسات دعوى قضائية كانت مقامة ضد طليقها لاستراد شقتها التي استولى عليها، فسألها الشيخ الشعراوي عن سبب عدم حضورها للجلسات، فقالت له: "يامولانا فايز راجل متزوج ومعه بنت ومعندوش شقة، هياخدهم ويروح بيهم فين، هو هيتبهدل، وأنا خلاص كبرت ولا أقدر أنظف الشقة ولا أصرف عليها، وأنا الحمد لله الشقة اللي أنا قاعدة فيها كويسة وأنا راضية الحمد لله" .

فقال لها الشيخ الشعراوي: "بدأت أغير منك يا تحية"، فقالت له: "تغيير مني يا مولانا ؟!"، فرد عليها قائلا: "نعم، بدأ يبني لك قصورا في الجنة ليس لها عدد"، وفقا لما ذكره الماكيير السينمائي محمد عشوب في حلقة سابقة من برنامج" ممنوع من العرض" الذي أذيع من قبل على قناة الحياة.

فهي كانت شخصية كريمة معطاءة، وكانت تتعامل مع الناس برفق وحنو؛ ذات مرة رأت طالبا لا يستطيع شراء كتبه الدراسية، وكان معها خمسة جنيهات فقط، فقامت بإعطاء هذه الجنيهات لهذا الطالب لشراء ما يلزمه، على الرغم من أنها لا يوجد معها غيرهم.

مصادر:- هنا و هنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات