Sign in
Download Opera News App

 

 

ينتشر كالنار بين البشر.. ما هو فيروس نيباه الذي يهدد البشرية.. والعلماء: "لا يمكن إيقافه"

أصبح خوف البشرية من الفيروسات هو حال الجميع بعد انتشار فيروس كورونا خلال الأشهر الماضية والذي قضى وأصاب أعداد كبيرة بين الأشخاص في مختلف الدول، وأثر بالسلب على العديد من القطاعات وطبيعة الحياة في العموم.

ويحذر العلماء من جائحة قادمة ينتظرون وقوعها في أي لحظة وبأي درجة، وهو "فيروس نيباه" وهو الوباء المرشح القادم والذي يمكنه أن ينتشر كالنار في الهشيم بين البشر، ويسبب فيروس نيباه، في القيء والنوبات وتورم الدماغ، وله قدرة كبيرة على التحور.

ونشرت صحيفة "ديلي إكسبريس" البريطانية، تصريحات الدكتور فيسان دونج، من وحدة علم الفيروسات في معهد باستور في باتامبانج كمبوديا، حول جائحة نيباه المهدد حدوثها.

وأكد الدكتور فيسان دونج، أن هذا الفيروس من بين أول خمسة مرشحين للوباء القادم، وانتشاره بين البشر كالنار في الهشيم ولن يتمكن العلماء من إيقافه والتحكم في انتشاره بأسرع ما يمكن.

وأشار الطبيب في وحدة علم الفيروسات في معهد باستور في باتامبانج كمبوديا، أن فيروس نيباه، يتسبب في وفيات أعلى من 75 في المائة، ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية ، يتراوح معدل وفيات نيباه بين 40 إلى 75 في المائة ، وهو أعلى بكثير من معدل 1 في المائة لـ COVID-19.

هذا بالإضافة إلى أن فترة حضانة "فيروس نيباه" تصل إلى 45 يومًا، مما يؤدي إلى فترة أطول بكثير من COVID-19، حيث قد ينشر الشخص المرض دون علمه قبل أن يمرض.

المصدر/

‏https://www.elbalad.news/4739974

Content created and supplied by: Zozo2020 (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات