Sign in
Download Opera News App

 

 

العسال مطالبا وزير الرياضة: اجتمع مع مرتضى منصور فالاتفاق معه سينقذ الزمالك

ساعات اتسمت بالثقل علي جماهير الزمالك، فرغم أن فريقهم سحق منافسه تونغيث السنغالي بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد في الجولة الأخيرة من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أفريقيا، فإن المباراة الثانية من نفس المجموعة بين فريقي الترجي التونسي والمولودية الجزائري، اجمع كثير ممن شاهدها علي اختفاء "اللعب النظيف" تماما من أحداثها، وبدا الفريقين وكأنهما متفقان علي نتيجة التعادل التي تصعد بالترجي متصدرا للمجموعة، وتضمن للمولودية البطاقة الثانية، وتخرج الزمالك خارج البطولة، بعدما ترك مصيره معلقا في أقدام الآخرين باضاعته نقاط سهلة في المباريات الأربعة الأولي.

بدا لاعبو الترجي التونسي والمولودية الجزائري وكأنهم يطاردون المجهول في منتصف الملعب معظم أوقات المباراة، وبينما بدأ الترجي المباراة متخليا عن ٩ لاعبين أساسيين، كان احتياطيوه يؤدون المباراة متنزهين علي أقدامهم.

وعلي ما يبدو لا يزال المستشار مرتضي منصور الرئيس المجمد لنادي الزمالك وعضو مجلس النواب السابق والمحامي المشهور، يحظي بشعبية جماهيرية واسعة بين صفوف مشجعي النادي، وحتى بين الكثير من غير المهتمين بكرة القدم باعتباره شخصية عامة، ولذا فلا يزال البعض مطالبين بعودته لرئاسة الزمالك، واضعين فيه أملهم.

وفي أول رد فعل علي ما حدث خلال الساعات الماضية، توجه المستشار محمود العسال المستشار القانوني السابق لنادي الزمالك بطلب للسيد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، عبر تصريحات صحفية نقلتها عنه صحيفة "المصري اليوم".

جلسة حل:

العسال قال في تصريحاته أنه يري من وجهه نظره أنه قد أصبح من الضروري عقد جلسة بين وزير الرياضة ومجلس مرتضى منصور، باعتباره أخر مجلس منتخب، لإنقاذ النادي بعدما فشلت اللجنة الثلاثية في إدارته، وذلك وفقا لرأي العسال الشخصي.

المستشار محمود العسال محامي مشهور، وعمل مستشارا قانونيا للزمالك خلال مدة رئاسة المستشار مرتضي منصور

المستشار السابق لنادي الزمالك عبر عن رؤيته لما يحدث بشكل سئ، إذ يري أن الزمالك قد تعرض للتدمير، مستخدما وصف "البكاء" للتعبير عن حالة جماهيره، مضيفا أنه رغم ذلا فلا حياة لمن تنادى، مشيرا إلى أنهم حاولوا التذرع بمقولة الحفاظ على الصالح العام، دون أن يوضح من يقصد في حديثه.

مرتضي يمكنه الإنقاذ:

وأضاف محمود العسال أنه ومع مرور كل يوم، يتضح أن مقولة الحفاظ علي المال العام "غير صادقة"، والنتيجة أن أحلام ملايين الجماهير الزمالكوية تضيع ويتسلل اليأس والإحساس بالظلم إلي نفوسهم.

الدكتور أشرف صبحي في افتتاح بعض الإنشاءات بنادي الزمالك بعهد مرتضي منصور

كبسولة الحل من وجهة نظر العسال، والتي "ستحسم" الأمر من وجهه نظره لتنقذ ما يمكن إنقاذه هي أن يتم الجلوس علي مائدة الإتفاق بين السيد وزير الرياضة ومجلس مرتضى منصور لفك طلاسم السقوط وكفانا تعنت ضد النادي لأن الزمالك سيظل أولا وأخيرا.

تجدر الإشارة إلي أن فريق الكرة الأول بنادي الزمالك لا يتبقي له بعد الخروج الأفريقي إلا بطولتي كأس مصر، والدوري المصري الممتاز لكرة القدم والذي يحتل صدارته بالفعل حاليا، وكان الفرنسي "باتريس كارتيرون" المدير الفني للفريق قد صرح عقب الخروج الأفريقي بالأمس بأن بطولة الدوري المصري أصعب من دوري أبطال أفريقيا.

---مصادر:

*المصري اليوم:

https://www.almasryalyoum.com/news/details/2308813

*بطولات:

https://mobile.btolat.com/news/239120 

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات