Sign in
Download Opera News App

 

 

«الأزمة تشتعل» بين عمرو الجناينى وأمير مرتضى منصور..والأخير يكشف عن «حكاية الجناينى مع شلة الغردقة»


أزمة جديدة ظهرت على الساحة الرياضية بين عمرو الجناينى رئيس اللجنة الخماسية السابق التي كانت تدير شؤون الكرة المصرية، وبين أمير مرتضى منصور المشرف السابق على الكرة بنادى الزمالك ، بسبب بعض التصريحات التى أدلى بها الجناينى فى وقت سابق ، والتى أكد فيها أنه كان يقوم بمساعدة نادى الزمالك أثناء فترة رئاسته اللجنة الخماسية ، وأكد أنه كان على تواصل دائم بالمشرف على الكرة بنادى الزمالك من أجل تذليل كافة العقبات أمامه .


وأضاف الجناينى عبر تطبيق "كلوب هاوس" ، أنه كان يوصى أمير مرتضى منصور المشرف السابق على الكرة بنادى الزمالك بالإدلاء ببعض الـ تصريحات التى تستفز النادى الأهلى وجماهيره , وأشار رئيس اللجنة الخماسية السابق ، "أنه ليس معادياً لنادى الزمالك كما كان يظن البعض ، معلناً أنه كان يقوم بتحصيل النقود التى كان يتقاضاها من أحد البنوك التى كان يعمل بها ، من أجل دعم الزمالك" .

تسببت تلك الـ تصريحات التى أدلى بها الجناينى فى إشعال ثورة غضب لدى أمير مرتضى مشرف الكرة السابق بنادى الزمالك ، وهو ما جعله يخرج عن صمته ويفجر مفاجأة كبرى ومن العيار الثقيل حول تلك الـ تصريحات ، وقال أمير :" أن هذه التصريحات عار تماماً من الصحة وهذا كذب وافتراء ، واتحدى أن يثبت الجناينى صحة ما يقول لأنه لا يوجد عاقل يصدق مثل هذه التصريحات".

وأضاف مشرف الكرة السابق بنادى الزمالك فى تصريحات خاصة لصحيفة المصرى اليوم ، "الجنايني طول عمره لا يخدم الزمالك وعندما كنا نطلب منه اي شيء لصالح الزمالك كان يقف ضدنا ويماطل فى جميع الطلبات لتفويت الفرصة علي الزمالك والأمثلة علي ذلك لا تعد ولا تحصى، الجنايني أراد أن يعود للصورة بعدما دخل في طيّ النسيان ، فأدلى بتصريحات غير مسئولة وذلك على حساب الزج باسم امير مرتضى".

وأختتم أمير مرتضي منصور كلامه بتوجيه رسالة للجنايني قائلا: "إن لم تستحِ فافعل ماشئت"، وأكد مشرف الكرة السابق بنادى الزمالك "انه لم يتصور أن هناك أشخاصًا يزيفون الحقائق بهذه الطريقة مثل الجنايني الذي شهد الزمالك في عهده العديد من القرارات الظالمة ضد النادي، لأنه كان يريد أن يثبت لشلة الغردقة أنه موالٍ لهم وأنه ضد الزمالك كي ينال رضاهم ويضمن منصبه لكنه فشل، وتمت إقالته وطرده من الجبلاية بطريقة مؤسفة".


المصدر هنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات