Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة.. تزوج بسبب أمه 3 مرات والنهاية كارثية

مثل الكثير من الشباب اختارت له أمه عروس كي يتزوجها، وبالفعل وافق حسام، على الزواج من مروة، هذه الفتاة التي اختارتها أمه له. 


لم يمر زواج حسام ومروة أكثر من ثلاثة أشهر إلا وبدأت الخلافات بين أمه وزوجته وكل يوم تزداد أكثر وأخذت أمه تهول الأمور بينهما حتى أن وصل الحال بمروة وتركت المنزل وذهبت عند أسرتها. 

 استغلت الأم غياب مروة، زوجة أبنها وشجعتها على تطليقها ووعدته بأن تزوجه فتاة أفضل منها لأنها سيئة الأخلاق بالرغم من عدم حدوث أي شيء منها.


وبالفعل قام حسام بتطليق مروة وبعد أربعة أشهر أخرى ارتبط بفتاة تدعى ليلى، كانت قد اختارتها له أمه أيضاً لكنها كانت فتاة مختلفة عن مروة. 

سمعت بالطبع ليلى، خشونة حماتها وقسوتها وأخذت الحذر منها ومع أول خلاف نشب بينهما قامت زوجة حسام بضرب حماتها علقة موت، وحماتها أشعلت النار في ملابسها ففرت الفتاة هاربة إلى بيت أهلها. 


طلبت منه تطليق هذه الفتاة أيضاً ووعدته أنها سوف تزوجه مرة ثالثة وسوف تدفع تكاليف الزواج من جيبها الخاص وبالفعل قامت بتزويجه مرة ثالثة وهذه الثالثة كانت أشد طيبة. 


فلم تتكلم معها ولم تفعل معها أي مشاكل أو ترد على كلامها فلا تقول إلا نعم ولا ترفض لها طلبا نهائياً، بعد ذلك تعرضت حماتها لوعكة صحية فجاء الطبيب وكتب لها العلاج. 


وكانت زوجة أبنها الثالثة تراعيها باستمرار وتسهر بجانبها، وكانت تحبها جدا وأحس حسام أن أمه رضيت عن هذه الزوجة أخيراً بعد رفضها لكل تلك الزوجات. 

اتصلت الشركة بحسام ليذهب إلى العمل سريعا فهم يحتاجونه في أمر طارئ، ذهب وترك زوجته مع والدته في المستشفى فقامت الزوجة بقتل حماتها انتقاماً منها لما فعلته وخشية أن تأمر زوجها بتطليقها هي الأخرى.

Content created and supplied by: sham.macs (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات