Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة.. تزوجته بعد قصة حب كبيرة وعندما حدث لها هذا الأمر الكارثي كان قرار زوجها أكثر صدمة

الحب أحيانًا ليس سبب كافي لإختيار شريك الحياة والزواج منه، فيجب أن يكون هذا الشخص على خُلق ويعرف الله ويخشاه في جميع أفعاله، وليس من أولئك الذين يهتمون بالمظاهر ورأي المجتمع على حساب شريك حياتهم.


وفي هذه القصة التي نتحدث عنها اليوم نتناول هذه المشكلة في اختيار شريك الحياة، والخطأ الذي يقع فيه الكثير من الشباب أو الفتيات، فالحب يجب أن يكون لشخص كما ذكرنا، ذو خلق و دين وقلب طيب.


- حب و زواج:

كان هناك فتاة جميلة وكان جارهم شاب أكبر منها بسنتين، وكان يحبها و تحبه وبالفعل تقدم لخطبتها وتمت الخطبة وكانت قصة حبهم مضرب الأمثال بين الأصدقاء والجيران، وبعد فترة من الخطوبة تم الزواج.


مرت الأشهر تلو الأخرى وفي أحد الأيام وأثناء وجود الزوج في عمله وكانت الزوجة تجهز الطعام لحين عودته، شعرت الزوجة بالإرهاق ولكنها أكملت ما كانت تفعله، وبسبب تعبها لم تنتبه أنها فتحت الغاز في البوتاجاز ولم تشعل النار، وبعد أن تسرب الغاز في المكان، حاولت الزوجة اشعال النار فكانت الكارثة.


- إصابة خطيرة:

اشتعلت النار في المطبخ فجأة وحدث صوت انفجار شديد تجمع على أثره كل الحي، حاولوا إطفاء النيران بسرعة وإنقاذ الزوجة وبالفعل تمت السيطرة على الحريق ونقلت الزوجة للمستشفى ونجت بحياتها.


ولكن بعد هذا الحادث كانت الصدمة الأخرى، فقد تشوه وجهها نتيجة التعرض للنار المباشرة التي تركت أثرها واضحًا على وجه الفتاة، فلم تعد جميلة كما كانت، وهنا جاءت الصدمة الثالثة والتي كانت أشد من سابقيها.

لقد قرر الزوج أن ينفصل عن زوجته بعد تشوه وجهها، ولم يشفع له الحب ولا الأيام التي قضوها معًا، فقد ظهر على حقيقته في أول أزمة واجهتها، وكان مبرره أنه لا يستطيع العيش معها بهذا الشكل ولا يتحمل نظرات الناس له بسبب زوجته.

Content created and supplied by: Short-stories (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات