Sign in
Download Opera News App

 

 

قصه| رفضته فتاه بعد صلاه الاستخارة ..... فكان له الافضل ..الجزء الثاني

قرر هاني ان يرجع إلى حياته مرة أخرى بعدما سمع الي نصيحة والده له و التي سوف تغير الكثير من حياته وقرر أن يبدأ حياته كما كانت من قبل .

و بدأ بالخروج مع أصدقائه كما كانت من قبل الا ان تفاجا بمرض احد اصدقائه فقرر الذهاب اليه لرؤيته والاطمئنان عليه .

فقم بالاتصال به و اخبره بانه قادم لزيارته و بالفعل ذهب هاني الي صديقه وعندما طرق الباب فتحت له فتاة جميلة جدا .

حيث قام بتعريف نفسه فرحبت به الفتاة بصورة جيدة مما جعل هاني يعجب باسلوبها و دخل الى صديقه وسأله عن الفتاة فاخبره انها اخته و تدعى سهير وأنها تدرس في كليه التربيه .

هنا بدأ هاني يفكر تكون هي شريكة حياته أم ترفض و يقع في إحراج كما حدث من قبل و لكن تذكر انها اخت صديقه فالموضوع سيكون سهلا بعض الشيء كون ان هناك شخصا آخر سينقل إليه الانطباعات قبل قدوم أهله للارتباط بها .

و تكررت زيارات هاني لصديقه لكي يري سهير و التي أعجب بها هاني بده و اعجب بطريقتها للكلام .

و بعد ان اصبح صديق هاني بصحة جيدة أدرك هاني ان من الصعب الذهاب إلى بيته مرة أخرى فقرر أن يفتح صديقه في امر الارتباط من سهير ولكنه منحرج منه وكيف سيبدأ بالحديث معه .

و بعد مرور بعض الشهور قرر هاني ان يفاتح صديقه و بالفعل لقي هاني ترحيب من صديقه علي غير المتوقع منه مما سهل عليه الأمر .

ولكن هاني اصر ان لا يتقدم لها إلا عندما يعرف رايها من أخيها حتى لا يقع في مسألة محرجة بعد ذلك .

ووافقت سهير علي الارتباط بهاني مما جعل هاني سعيدا و قرر ان يفاتح والده في أمر الارتباط من سهير و الذي لقي ترحيبا أيضا من والده و تمت الخطوبة بشكل سريع و بدأ هاني حياته من جديد مع سهير .



هنا انتهت القصة ولكن لابد أن نوضح للقارئ العزيز أن الحياة لا تقف لمجرد ان ترفضك فتاة فلابد من مواصلة الحياة والبحث عن أخرى .

لان الاولي لم تكن من نصيبك فهذا ليس لعيوب او شى ولكن هي اذواق فلا نحزن لتلك الامور بل هي الحياه لا تقف علي أي شخص 

إذا كنت تريد قراءة الجزء الاول فعليك بالدخول إلى المقالات و قراءته

Content created and supplied by: mohamed5 (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات