Sign in
Download Opera News App

 

 

رسالة إلى" أمي" العزيزة: أفتقدك بشدة

امي العزيزة سلاماً لروحك النقية الطاهرة، اليوم 21/3يوم عيدك علي الرغم من أن نعمة وجودك في حياة أولادك أكبر وأعظم عيد، لكنها سنة الحياة أيام الفرح قليلة وأيام الحزن قليلة أيضا وإن طالت، الجميع يحتفل ويقدم الهدايا، وانا أزور القبور فهناك يرقد أحباب طالت غيبتهم وزاد الشوق لهم.

احتفل معهم بجسدي؛ لكن قلبي وروحي تناجي طيفك فمتى اللقاء يا "أمي" فغيابك ترك جرح غائر في روحي صعب أن يندمل، أوشكت علي بلوغ الخامسة والعشرون ومازالت أعاني ألم الفراق، اذرف الكثير من الدموع علي وسادتي واناجي طيفك لعلك ترأفي بحالي وتزوريني في أحلامي، وكلما ذكروك فاض الوجع والحسرة فأنا افتقد وجودك في حياتي افتقده بشدة.

Content created and supplied by: RamadanElshate (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات