Sign in
Download Opera News App

 

 

(قصة) أصيبت الزوجة بالجنون في ليلة الزفاف أمام الجميع.. وعندما تم سؤال زوجها عن السبب صدم الجميع

الحب هو شعور جميل من شخص تجاه الآخر،  خاصة إذا كان الحب صادق في المشاعر،  أحيانا يحب الإنسان بكل طاقته ويفعل المستحيل من أجل الحصول على من يحب من خلال الاهتمام به في كل تفاصيله،  الحب الذي ينشأ بين طرفين بشرط أن يكون صادق من الطرفين يمكنه أن يعيش إلي الأبد، لكن الحب المزيف ينهار مع أول أزمة. 

 ميادة هي الزوجة التي تبلغ من العمر 25 عام،  تزوجت من ممدوح بعد قصة حب دامت بينهما لمدة شهور طويلة مضت،  ميادة أعطت قلبها وحبها إلي ممدوح دون تفكير،  كانت تفعل كل شيء قبل الزواج من أجل سعادته،  لم تفضله يوم أو تسعى إلي جعله يتعصب،  كان ممدوح في المقابل يعامل ميادة بشكل لا بئس به،  كانت العلاقة بينهما مستقرة. 

 بدأت الحكاية عندما جاء ميعاد الزفاف، كانت ميادة في هذه الليلة أسعد مخلوق في الحياة لأنها كانت تريد أن تكمل حياتها مع الإنسان الذي أحبت وهو ممدوح،  كانت متحمسة للغاية لدرجة أنها ظلت ترقص قبل الزفاف من الفرح بشكل كبير،  لقد كانت متيقنة أن حياتها وسعادتها سوف تبدأ عندما ينتهي مراسم الفرح بشكل ناجح.  

 لكن لم تكن تعلم أن هناك مفاجأة صارمة كانت تنتظرها،  مفاجأة دمرت حياتها بالكامل،  كانت هذه المفاجأة السبب في إصابتها بالجنون،  في ليلة الزفاف وبينما ميادة في حالة سرور جاءتها امرأة أخرى تطلب منها التحدث معها بشكل منفرد،  وافقت ميادة وذهبت مع هذه المرأة، أخبرتها المرأة أنها مخدوعة في ممدوح حيث إنه لم يحبها.  

 لقد أخبرتها أنها زوجة ممدوح الذي تزوجها باسم الحب من أجل أموالها،  لم تصدق ميادة كل ما قالت المرأة، ذهبت وسألت ممدوح ليعترف لها بصحة كلام المرأة،  سقطت ميادة منهارة اتصال بحالة من الجنون في ليلة الزفاف أمام الجميع،  لم يعلم الجميع ما هو السبب وراء ذلك،  لذلك تم سؤال ممدوح عن السبب ليخبرهم بالحقيقة التي صدمت الجميع،  كان الجميع يظن أن ممدوح قد أحب ميادة لشخصها وليس من أجل أموالها .



Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات