Opera News

Opera News App

(قصة) هدد نجله بالطرد من "فيلاتهم" إذا لم يترك "خطيبته".. وعندما تركها حدثت الكارثة التي غيرت حياتهم

ahmedpipars
By ahmedpipars | self meida writer
Published 8 days ago - 129 views

 لاشك ان علاقة الوالدين بأبنائهم، يجب ان تتسم بالحب والود والهدوء، لاسيما وانها مقياس لحياة الأبناء المستقبلية، لذا يجب على الوالدين ان ينموا علاقتهم بأبنائهم، عن طريق السماع لمشاكلهم وحلها بطريقة عصرية تناسب تطور فكرهم، خاصة في ظل وجود التكنولوجيا، سواء الانترنت او الهواتف المحمولة، والتي لم تكن متواجدة في السابق.

 

من هنا تدور قصتنا اليوم، حول رجل أعمال يدعى "عامر"، يمتلك الكثير من الشركات والمصانع، التي تعود عليه بالمزيد من الأموال، حيث أصبح من اكبر الشخصيات المعروفة بثرواتها الكبيرة، كما ان لديه ابن وحيد يدعى "عمر"، توفت والدته منذ سنوات، حيث يعيش "عمر"، ووالده بمفردهم في فيلاتهم.

 تعلم "عمر"، في مدارس أجنبيه، الى ان درس "الطب"، بإحدى الجامعات العالمية المتواجدة في دولة أوربية، حيث عاد "عمر"، بعد ان أتم دراسته هناك، وطالب والده بفتح مستشفى خاصة، يقوم بإدارتها، وبالفعل وافق والده وأشترى له قطعة أرض كبيرة، من اجل بناء المستشفى.

 وبالفعل قام "عمر"، ببناء مستشفى عالمية، على احدث طراز، حيث لم يبخل عليه والده "عامر"، في دفع الأموال المطلوبة لبنائها، فيما افتتحت تلك المستشفى في حضور لفيف كبير من الشخصيات العامة، لاسيما وان تلك المستشفى ستخدم شريحة كبيرة من المجتمع، حيث شيد فيها "عمر"، جزء خاص من أجل علاج "الفقراء"، وعلى الرغم من اعتراض والده "عامر"، إلا أنه في النهاية قام ببنائه.

وبعد مرور فترة على افتتاح المستشفى وتشغيلها بكامل طاقتها، نشأت علاقة عاطفية بين "عمر"، وطبيبة أخرى تدعى "هاجر"، تعمل بداخل المستشفى، استمرت علاقتهم لأكثر من سنة، الى ان قرر "عمر"، ان يطلبها للخطوبة بشكل رسمي، وبالفعل أخبر والده، الذي ذهب معه الى والد "هاجر"، من أجل ان يطلبوا يدها لأبنه "عمر"، وتمت الخطبة بشكل رسمي.

ولكن بعد مرور فترة مرض والد "عمر"، وذهب الى المستشفى، فأهتمت به "هاجر"، خطيبة نجلة والتي تعمل كطبيبة بالمستشفى، الى ان استطاع ان يخرج من أزمته الصحية، بفضل اهتمام "هاجر" به، هنا بدأ "عامر"، يشعر بمشاعر مختلفة تجاه "هاجر"، لاسيما وان زوجته توفت منذ أكثر من 15 عام، ولم يتزوج منذ وفاتها.

وأصبح "عامر"، يحبس مشاعره، تجاه خطيبة نجله "عمر"، الى ان قرر الأخير الزواج من "هاجر"، بشكل رسمي وأخبر والده بذلك، ولكن والده لم يوافق على تلك الزيجة، بعد ان كان مرحب في أول الأمر، وطلب من "عمر"، ان يترك "هاجر"، ولا يفكر فيها مرة ثانية، وطالبه أيضاً ان لا يسأل عن أسباب الرفض، وهدده إذا لم يفعل ذلك فسيتم طرده من "الفيلا"، وسوف يتم سحب المستشفى منه بالكامل، والتي لم تسجل بأسمة بعد.

 رضخ "عمر"، لتهديدات والده، وانفصل عن "هاجر"، خوفاً من خسارة كل شييء، خاصة وان والده كان يتحدث معه بطريقة لم يعتاد عليها، وبعد مرور شهر من الانفصال، تفاجأ "عمر"، بـ"هاجر"، تتصل به هاتفياً، وعندما رد عليها، وجدها تبكي بشدة، وطلبت منه ان يقابلها في أسرع وقت خارج المستشفى، وبالفعل قابلها "عمر"، ووجدها منهارة، لم تستطيع ان تتمالك اعصابها.

وعندما سألها عن السبب، فأخبرته ان والده "عامر"، فعل "كارثة"، حيث طلب يدها من والدها، واخبره بأنه مستعد ان يدفع "مهر"، كما يشاء، وهو ما جعل والدي يرد عليه رد عنيف، مما جعل والدك يهدده بالقتل إذا لم يرضخ للخطوبة، هنا جن جنون "عمر"، وطمأن "هاجر"، وأخبرها بأنه لم يتركها مهما حصل، وانه فسخ "خطوبتهم"، بسبب خوفه الشديد عليها، وعلى مستقبلهم المهدد بالضياع بسبب والده.

فيما ذهب "عمر"، الى والده "عامر"، وتحدث معه حول ما فعله مع "هاجر" ووالدها، وكيف يرسم تلك الخطة الوضيعة من اجل ان يخطب "هاجر"، التي تصغره بأكثر من 30 عام، هنا لم يستطيع الأب ان يرفع "عينه"، في وجه نجله "عمر"، وأعترف بالخطأ الكبير الذي أرتكبه، في لحظة تملك فيه "الشيطان" منه، واخبره بأنه على استعداد ان يفعل أي شيء من اجل زواج "عمر"، من "هاجر"، وبالفعل طلب منه نجله، ان يعتذر الى والدها، وان يتم زيجاتهم في أسرع وقت، ولا يتدخل في حياته مرة ثانية، كما وعده والده بالتنازل عن المستشفى وكل شيء من اجله، حتى لا تشكل ورقة ضغط عليه مرة ثانية.       

Content created and supplied by: ahmedpipars (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

أنت مصاب بالإيدز إذا وجدت هذه العلامات فيك.. تعرف على الأعراض

33 minutes ago

39 🔥

أنت مصاب بالإيدز إذا وجدت هذه العلامات فيك.. تعرف على الأعراض

احذر من هذه الكارثة.. «لافتة» معلقة في الكثير من البيوت فيها شبهة شرك بالله

42 minutes ago

10 🔥

احذر من هذه الكارثة.. «لافتة» معلقة في الكثير من البيوت فيها شبهة شرك بالله

لن تصدق أسرار ظهور الكرش عند المتزوجين.. وهذه طرق تقضي على الكرش بسرعة رهيبة.. تلك النصائح للمتزوجين

45 minutes ago

42 🔥

لن تصدق أسرار ظهور الكرش عند المتزوجين.. وهذه طرق تقضي على الكرش بسرعة رهيبة.. تلك النصائح للمتزوجين

أصابتها الحصبة وفقدت نظرها.. فقهرت المرض والضرر لتصبح أقدم وأهم قارئة للقرأن .. من هى الشيخة تناظر؟

49 minutes ago

1 🔥

أصابتها الحصبة وفقدت نظرها.. فقهرت المرض والضرر لتصبح أقدم وأهم قارئة للقرأن .. من هى الشيخة تناظر؟

قصة| ركبت مع سائق تاكسي ثم طلبت النزول لدخول المرحاض.. وعندما تأخرت فتش في حقيبتها وهنا كانت الكارثة

51 minutes ago

112 🔥

قصة| ركبت مع سائق تاكسي ثم طلبت النزول لدخول المرحاض.. وعندما تأخرت فتش في حقيبتها وهنا كانت الكارثة

(رأي) تشاجر مع زوجته بسبب السحور فدعت عليه دعوةً مستجابة دمرت حياته.. بماذا دعت؟

1 hours ago

17 🔥

(رأي) تشاجر مع زوجته بسبب السحور فدعت عليه دعوةً مستجابة دمرت حياته.. بماذا دعت؟

قصة| بعد وفاة زوجى.. تزوجت أخيه الاعمى.. وفى ليلة الزفاف كانت الكارثة الغير متوقعة

1 hours ago

287 🔥

قصة| بعد وفاة زوجى.. تزوجت أخيه الاعمى.. وفى ليلة الزفاف كانت الكارثة الغير متوقعة

قصة..أثناء نومها شعرت بشئ يتحرك خلفها علي السرير..وعندما التفتت وجدت شيئا لم تكن تتخيله

1 hours ago

120 🔥

قصة..أثناء نومها شعرت بشئ يتحرك خلفها علي السرير..وعندما التفتت وجدت شيئا لم تكن تتخيله

هل يبطل تأخير الاغتسال من الجنابة في رمضان إلى بعد الفجر؟.. الإفتاء تجيب

1 hours ago

0 🔥

هل يبطل تأخير الاغتسال من الجنابة في رمضان إلى بعد الفجر؟.. الإفتاء تجيب

"المدخن في رمضان".. نصائح لكي تبقى غير عصبي في نهار رمضان

1 hours ago

23 🔥

تعليقات

إظهار جميع التعليقات