Sign in
Download Opera News App

 

 

هل سيدنا «الخضر» ما زال حي يرزق؟

هو شخصية من الشخصيات الدينية المهمة التي تم ذكرها وتخليدها في القرآن الكريم على مدى الأوان والأزمان، فهو رجل صالح صاحب الشخصية الفذة الرائعة الدينية والإنسانية التي يتوقف أمامها العلماء والمؤرخون متعجبين لما بها من حكايات وقصص رائعة ولكن لم يعلم حقيقتها إلا الله سبحانه وتعالى والمذكور منها في النصوص الدينية والكتب المقدسة، هو "الخضر بن النضير" الذي اختلف العديد من المؤرخين على موته متسائلين هل هو حي يرزق أم وفاته المنية منذ القدم، وهذا الذي نتناوله من خلال هذا التقرير موضحين من هو الخضر وهل هو نبي أم رجل تقي و حي أم ميت من خلال هذا التقرير.

من هو الخضر؟

الخضر هو الرجل والعالم الجليل الذي تم ذكره في القرآن الكريم بالأخص في سورة الكهف مع نبيه كعالم، وأصبح شخصاً مقدساً لدي العديد من الناس في مختلف الديانات مثل :"الدرزية، اليهودية والمسيحية والإسلامية و غيرها العديد من الديانات والأزمان.

الخضر هل هو نبي أم رجل تقي؟

أختلف العديد من العلماء على مر الأزمان حول شخصية الخضر متسائلين هل هو نبي أم عالم أو ولي من أولياء الله الصالحين، ولكن بحسب العديد من المواقع الإسلامية المختلفة والمنشآت الفقهية والأزهرية أن الأقرب لذلك إنه "نبي" مستدلين على قولهم هذا بقول الله سبحانه وتعالى في سورة الكهف (وما فعلته عن أمري) فهذا دليل على أن ما فعله الخضر هو من أمر الله بدليل ما توضحه هذه الآية، والأرجح أنه نبي وليس مجرد عالم أو ولي.

ما هي صفات الخضر؟

 قال مفتي الجمهورية السابق وعضو هيئة كبار العلماء فضيلة الشيخ الدكتور "علي جمعة"، أثناء استضافته في برنامج "مصر أرض الأنبياء" المذاع على فضائية التلفزيون المصري مع الإعلامي "عمرو خليل" حيث قال في تعريفه للخضر موضحاً: "أن سيدنا الخضر هو عالم وولي و رجل صالح كان يسمي قديماً "مالك"، مفسراً بـ أنّ "الخضر" تنطق بكسر الخاء وفتحها وكلاهما صحيح، وقال موضحاً بأنّ إسم "الخضر" أطلق عليه لأنه صفه من صفاته فلم يكن الخضر يجلس على شئ وقام إلا اخضر"، وقال جمعة في ذلك مشيراً "إن ربنا خلهاله خضرا دليلاً من البركة أو الأسرار التي أودعها الله سبحانه وتعالى فيها ليعلم بها البشرية حقائق الكون والدين وينصحهم ويبين لهم الصحيح من المضر".

هل الخضر حي يرزق أم ماذا؟

أضاف الدكتور جمعة خلال لقائه مع الإعلامي عمرو خليل على فضائية القناة الأولي حيث قال: "بأن هناك العديد من الآراء التي توضع محل خلاف بين الكثير من الناس، حيث قال البعض بأن سيدنا الخضر هو ما زال حي يرزق وأن حياته حياة جدلية كالخير والشر فهو مخلد أي يعيش مثل إبليس والمسيح الدجال.

وقال جمعة في وصفه لهذه الآراء أنها آراء غيبية، كما قال جمعة في حديثه عن هذا الموضوع أنه ذكر ابن حجر العسقلاني في كتابه "الإصابة في تمييز الصحابة" في حديثه عن الخضر موضحاً إن جدلية الإيمان في الحديث عن حياته أو عدمه لا تخرج الملة.

 مصادر التقرير

https://m.youm7.com/story/2020/4/30/%D8%B3%D9%8A%D8%AF%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%B6%D8%B1-%D9%85%D9%86-%D8%A3%D9%86%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D8%AE%D8%AA%D9%84%D9%81%D9%88%D8%A7-%D8%AD%D9%88%D9%84-%D9%87%D9%88%D9%8A%D8%AA%D9%87-%D9%88%D9%86%D8%A8%D9%88%D8%A1%D8%AA%D9%87-%D9%85%D8%A4%D8%B1%D8%AE%D9%88%D9%86/4749526

https://m.elwatannews.com/news/details/4775435

https://m.elwatannews.com/news/details/4772531

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات