Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة..شاب تزوج من فتاة مشلولة وفي ليلة الزفاف أمام جميع الحاضرين أخبرها سبب الزواج منها لتموت فورًا

الحب هو شعور جميل يمكن أن ينشأ داخل القلب تجاه الآخرين، لكن للأسف هناك الكثيرين من الأشخاص الذين يستغلون حبنا لهم من أجل الوصول إلى أهدافهم الشخصية، دون مراعاة مشاعرنا أو حتى كرامتنا، سيبقي الحب كما هو لا يعرف الأشخاص الحاقدة والنفوس المريضة التي تستغل حبنا لهم. 

 قصة اليوم أبطالها كل من سامح الزوج، سماح الزوجة، يبلغ سامح من العمر 25 عام، تخرج من كلية الهندسة قسم كهرباء، كان يدرس بكل قوة من أجل الحصول على شهادة بتقدير جيد من أجل الحصول على وظيفة مناسبة في أي شركة، لقد كان يتمنى أن يصبح من الأغنياء في يوم من الأيام.

 بينما سماح هي الزوجة التي تصاب منذ صغرها من الشلل، لقد توفيت والدتها منذ عدة أشهر مضت، حزنت كثيراً على وفاة أمها لأنها كانت الإنسانة الوحيدة التي تعتني بها في مرضها منذ الصغر وحتى إن كبرت، تبلغ سماح من العمر 22عام، تحب الجميع ولم تكره شخص طيلة حياتها. 

 كانت والدة سماح تملك العديد من العقارات والمباني والأموال في البنك، لذلك ورثت سماح العديد من الممتلكات والأموال التي يمكن أن تكون عون لها في الحياة، لم تكن سماح تكترث لأمر المال كثيراً، بل كانت تريد الحب والحنان ليس وكثر أو أقل، لذلك كانت تتمني أن تجد شخص يراعي ظروفها وحالتها. 

 في أحد الأيام تعرفت سماح على سامح عن طريق ألفيس بوك، علم سامح كل الأمور عن سماح حتى عن حالتها الصحية، علم أن والدتها قد توفيت وتركت إليها ثروة كبيرة، كان سامح يعاني من ضائقة مالية، لذلك قرر أن يوهم سماح بالحب من أجل الحصول على ثروتها.  

 بالفعل تمكن سامح من خطف قلب سماح، لقد أحبته كثيراً، كان يومها لا يمكن أن يكتمل دون التحدث مع سامح، اتفق الطرفين على الزواج، تم حجز قاعة الفرح، أثناء الفرح قرر سامح أن يصارح سماح بالحقيقة أمام الجميع ، لقد أخبرها أنه لم يحبها، لكن أخبرها أن السبب الذي كان وراء الزواج منها هو الحصول على أموالها، لم تتمكن سماح أن تتحمل الصدمة التي تعرضت إليها فتوقف قلبها الذي أحبه عن الحياة لتموت على الفور من شدة الحزن والصدمة. 



Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات