Sign in
Download Opera News App

 

 

" هناك ما لا تعرفه " هل تعلم لماذا للذكر مثل حظ الأنثيين ؟

ما من خير‮ ‬وضعه الله عز وجل في‮ ‬هذه الأرض إلا وأصله ومادته من العلم، وما من شر‮ ‬إلا وأصله ومادته ومنبته من الجهل، ولذلك رفع الله بالعلم العلماء ووضع بالجهل الجهلاء وقد جعل الله لأهل العلم من الخير والفضل في‮ ‬الدنيا والآخرة ما لا‮ ‬يخفى، فالعلم فضله‮ ‬يدل العقل عليه، والجهل‮ ‬يكفي‮ ‬في‮ ‬بيان ذمّه أن الجاهل‮ ‬يتبرأ منه، ويكفي‮ ‬في‮ ‬فضل العلم أن‮ ‬يلتمسه حتى أهل الجهالة‮».‬

ومن الأحاديث النبوية في فضل العلم والعلماء، يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم‮: «‬من سلك‮ ‬طريقا‮ً ‬يطلب‮ ‬فيه‮ ‬علماً سلك اللّه‮ ‬به طريقاً من طرق‮ ‬الجنّة‮»‬، «وإنّ‮ ‬الملائكة‮ ‬لتضع‮ ‬أجنحتها رضى لطالب‮ ‬العلم، وإنّ‮ ‬العالم‮ ‬ليستغفر‮ ‬له من في‮ ‬السماوات‮ ‬ومن في‮ ‬الأرض، والحيتان‮ ‬في‮ ‬جوف‮ ‬الماء‮. ‬وإنّ‮ ‬فضل‮ ‬العالم‮ ‬على العابد‮ ‬كفضل‮ ‬القمر‮ ‬ليلة‮ ‬البدر‮ ‬على سائر‮ ‬الكواكب‮. ‬وإنّ‮ ‬العلماء‮ ‬ورثة‮ ‬الأنبياء، وإنّ‮ ‬الأنبياء‮ ‬لم‮ ‬يورّثوا ديناراً ولا درهما‮ً». (‬وصدق من لا‮ ‬ينطق عن الهوى‮..).‬

وقد قال الإمام الذهبي‮ ‬بعد ذكره لطائفة من العلماء‮: «‬وما أوتوا من العلم إلا قليلا، وأما اليوم فما بقي‮ ‬من العلوم القليلة إلا القليل‮» ‬وإذا كان هذا في‮ ‬العصر الذهبي‮ ‬فما بالك بزمننا هذا؟ فإنه كلما بعد الزمان عن عهد النبوة قل العلم، وكثر الجهل، فإن الصحابة رضي‮ ‬الله عنهم كانوا أعلم هذه الأمة، ثم التابعين، ثم تابعيهم، وهم خير القرون كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‮: «‬خير الناس قرني، ثم الذين‮ ‬يلونهم، ثم‮ الذين ‬يلونهم، ثم‮ ‬يجيء أقوام تسبق شهادة أحدهم‮ ‬يمينه، ويمينه شهادته‮»

وقد يتسائل الكثير من الناس أنه لماذا للذكر مثل حظ الأنثيين لماذا المرأة تأخذ نصف الرجل فقط وهناك أمور لا يعلمها كثير من الناس ويقع فيها الكثير لو تأملنا جيداً أن قواعد الميراث ليس لها علاقة بالرجل والمرأة ولا تبني علي ذلك فقواعد الميراث التي تنبني عليها توزيع التركة متغيرة تماماً عن كون الوراث ذكر أو انثي فهناك حلات كثيرة ترث فيها المرأة أكثر من الرجل فهناك حالات ترث الأنثي نصف التركة وحدها ويرث الباقي النصف ولو كانوا اثنتين يرثون الثلثين ويرث الباقي الثلث فقط حتي لو كانوا 100 ذكر يرثون الثالث فقط ، إذاً فما هي قواعد الميراث وتوزيع التركة

ميراث المرأة في 33 حالة.. ماذا ينص القانون؟

أولاً: درجة القرابة بين الوارث والمورث فكلما فكلما اقتربت الصلة بالميت زاد النصيب في الميراث والعكس صحيح

ثانياً: موقع الجيل الوارث من من التتابع الزمني للأجيال فكلما كان الوارث اصغر في العمر يرث أكثر فتري الأبن يرث أكثر من الأب والبنت ترث أكثر من الأم لأن الأبن والبنت يستقبلان الحياة وتحمل الأعباء وما زالوا في مقتبل العمر لذلك يكون الميراث مساعدة لهم في مواجهة أعباء الحياة بعكس الأب والأم فهم في نهاية العمر ولا يحتاجون إلي المال الكثير ، فترث بنت المتوفي أكثر من أم المتوفي والأثنين أنثي وكذلك البنت ترث أكثر من الأب حتي ولو كانت رضيعة فهنا الأنثي ورثت أكثر من الذكر

ثالثاً: العبء المالي الذي يوجبه الشرع علي الوراث مثل الذكر متكفل بنفقة الأنثى فلو كان الذكر أب فهو متكفل بنفقة ابنته وإن مات الأب يكون الأخ متكفل بنفقة أخته وإذا تزوجت تكون النفقة علي زوجها ففي كل الحالات لا تكون النفقة علي الأنثى ابداً وفي هذه الحلات تأخذ نصف الرجل فالذكر يأخذ ضعف الأنثى ولكن عليه النفقة علي أخته وزجته وبنته ويظل نصيب الأنثى كما هو


حالات ميراث الأنثى

1- هناك 4 حالات فقط ترث فيها الأنثى نصف الذكر

2- هناك أكثر من 8 حالات ترث فيها الأنثى مثل الذكر

أحكام بتأييد تطبيق المساواة في المواريث تبعث الأمل فى تطبيق الشريعة المسيحية بقضايا المواريث الشريعة المسيحية كانت مطبقة منذ 1884 – وطنى]

3- هناك 10 حالات ترث في الأنثى المرأة أكثر من الرجل

4- هناك حالات ترث فيها المرأة ولا يرث الرجل

إذاً قواعد تقسيم الميراث ليس له علاقة بكون الوارث ذكر أم أنثى كما وضحنا فالإسلام لم يظلم المرأة ابدأ بل نصفها ففي الجاهلة لا نصيب للمرأة ابدأ وكذلك في الأديان الآخرى لا ترث المرأة إلا في حاله واحده فقط عند عدم وجود أخوة رجال لها فهنا ترث فقط ، الكلام عن علم الميراث كثير جداً فهو نصف العلم لذلك لا يسع المقال لذلك ، ابحث أكثر عن علم الميراث وكن مثقف

وفي النهاية لا ننسي الصلاة والسلام علي خير خلق الله سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام وشاركنا ذكر محبب إلي قلبك ودعوة صادقة لعلها تكون ساعة استجابة

المصدر :

https://www.elbalad.news/4165353

https://www.azhar.eg/fatwacenter/bo7ooth/articles/ArtMID/8791/ArticleID/40415/%D8%B5%D9%88%D8%B1-%D9%85%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D8%AB-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B1%D8%A3%D8%A9-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D9%84%D8%A7%D9%85

Content created and supplied by: Ahmedahmed46 (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات