Opera News

Opera News App

قصة.. حبس ابنته في غرفة بعيدة أسبوعين بدون طعام وعندما دخل عليها كانت الصدمة التي أفقدته الوعي

ayatarafat
By ayatarafat | self meida writer
Published 12 days ago - 805 views

المودة والرحمة تلك الكلمات الرقيقة التي تأسر القلوب والعقول بدون أدنى مجهود، زرعها الله سبحانه وتعالى في قلوب الآباء والأمهات حتى يقدمون لأبنائهم الدعم المعنوي قبل المادي، ولكن هناك الكثير من النماذج التي نزعت من قلبها ما زرعه الله فيها، وتجردت منه بشكل تام، هذه هو ملخص قصة اليوم والتي كانت نهايتها مأساوية لجميع أبطالها.

بداية المأساة

راندا فتاة جامعية تتحلى بمكارم الأخلاق وصفات الرقي والتحضر، علاوة على ذلك فهي تلميذة مجتهدة تقضي وقتها بين الكتب وفي خدمة والديها، بدأت مأساتها بعدما أنهت تعلميها الثانوي وحصلت على مجموع كبير أهلها لدخول الكلية التي لطالما تمنتها.

دخلت راندا كلية "الصيدلة" وواجهت صعوبات في بداية دراستها، وهو الأمر الذي يحدث للكثير في بداية الدخول على مرحلة تعليمية جديدة، ومن الطبيعي أن تتقرب من زملائها حتى يعينون بعضهم البعض على الدراسة.

من بين الزملاء التي تعرفت عليهم "راندا" كان "هشام" والذي تطورت العلاقة بينهما من مجرد زمالة إلى صداقة ثم إلى حب، وبعد أن صرح لها بمشاعره تجاهها اعترفت له بأن لديها نفس المشاعر، واتفقا على أن يتقدم لها بعد إنهاء الامتحانات.

رفض الأب الزواج

مرت الأيام وانتهت الامتحانات ونجح الثنائي، واحتفالا بهذه الفرحة، أرادا أن يكللاها بالفرحة الثانية، فقد توجه هشام إلى بيت حبيبته حتى يطلب يدها من والدها، ولكن وقعت الصدمة التي لم يتخيلاها هما الاثنين.

صرح والد راندا بأنها مخطوبة من ابن عمها، فقد اتفق مع أخيه أن يزوج ابنته لابنه حتى يتم لم شمل العائلة والميراث - وفقاً لمعتقداتهم - وهذا أمر لا يد للعروسين فيه، وما عليهم سوى أن يردخوا لقرارات كبار العائلة.

خرج هشام من بيت حبيبته والدموع تسبقه، ولكنه لم يتنازل عنها بسهولة، فقد اتفق معها أنه سيحاول كثيراً من أجلها، ولكن لا بد من مساعدتها، وهو ما فعلته راندا بالفعل، فقد تحدثت مع والديها واشتد النقاش والحديث حول هذا الشأن، ولكن كان القرار صارم وغير قابل للنقاش من قبل والدها.

حبس الأب لابنته

بعدما لمس والد راندا التمسك الذي أظهرته خلال الحديث برغبتها في الزواج من زميلها، توجه مسرعاً إلى أخيه وطلب منه الإسراع في إتمام إجراءات الزواج حتى ينتهي هذا الأمر بالنهاية التي يرغبون فيها، وهو ما حدث بالفعل، فقد حضر عم راندا وابنه للاتفاق، حينها صرخت راندا في الحضور جميعاً بأنها ترفض تلك الزيجة جملة وتفصيلا.

بعد مغادرة العم قرر والد راندا أن يعاقبها حتى تتنازل عن ما يدور برأسها، فشرع في اصطحابها إلى غرفة بعيدة تابعة لمخزن مصنعه الخاص، وقال لها "مفيش أكل، مفيش شرب، مفيش خروج، لحد ما ترجعي عن اللي في دماغك"، وتركها غارقة في حزنها وأغلق الباب وغادر.

اكتشاف الصدمة

بعد مرور أسبوعين مما فعله الأب بابنته، ذهب وفتح عليها باب الغرفة المحتبسة بها، فإذا به يرى ما لم يكن يتوقعه، فقد ماتت راندا وبدأت جثتها في التحلل، حينها لم يستجمع الأب قواه الحركية وسقط مغشياً عليه من هول المنظر.

برأيك عزيزي القارئ هل استحقت راندا ما فعله فيه والدها، وهل كان العقاب له ام لها؟ شاركنا بتعليقك أسفل القصة، وشاركها مع الآخرين لعلها تكون عبرة لأحدهم.

Content created and supplied by: ayatarafat (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

دعاء قصير أوصى به النبي ينجيك من الفقر والدين.. ردده فوراً

17 minutes ago

14 🔥

دعاء قصير أوصى به النبي ينجيك من الفقر والدين.. ردده فوراً

الداهية.. كيف أحرج عمرو بن العاص "مسيلمة الكذاب" بجملة واحدة عندما ادعى النبوة

1 hours ago

178 🔥

الداهية.. كيف أحرج عمرو بن العاص

طقس بارد ونشاط للرياح.. الأرصاد تعلن طقس الغد ودرجات الحرارة المتوقعة ومفاجأة في طقس الثلاثاء المقبل

1 hours ago

169 🔥

طقس بارد ونشاط للرياح.. الأرصاد تعلن طقس الغد ودرجات الحرارة المتوقعة ومفاجأة في طقس الثلاثاء المقبل

"خدوا بالكم "..أشياء ممنوعة و محظورة مع المضادات الحيوية بشكل نهائي..لن تصدق

1 hours ago

29 🔥

أفضل دعاء لفك الكرب وتفريج الهم هو الصلاة التفريجية.. فما هي صيغتها؟ أمين الفتوي يجيب

1 hours ago

96 🔥

أفضل دعاء لفك الكرب وتفريج الهم هو الصلاة التفريجية.. فما هي صيغتها؟ أمين الفتوي يجيب

اختطفه الاستعمار الفرنسي من منزله وتمت إذابة جثمانه بالزيت المغلي.. من هو؟ وماذا فعل ليفعلوا به ذلك؟

1 hours ago

86 🔥

اختطفه الاستعمار الفرنسي من منزله وتمت إذابة جثمانه بالزيت المغلي.. من هو؟ وماذا فعل ليفعلوا به ذلك؟

"مسجد الفكهاني".. ما هو سبب تسمية بهذا الاسم؟ تعرف على حكاية 800 عام من التاريخ

1 hours ago

11 🔥

سبب تسمية صلاة العصر بهذا الاسم

2 hours ago

70 🔥

سبب تسمية صلاة العصر بهذا الاسم

سر ماء زمزم على قبره ووصيته الغريبة.. حكاية رشدي اباظة

2 hours ago

63 🔥

سر ماء زمزم على قبره ووصيته الغريبة.. حكاية رشدي اباظة

احذري من هذا الخطأ الذي يحول الأرز لمادة سامة وخطيرة

2 hours ago

106 🔥

احذري من هذا الخطأ الذي يحول الأرز لمادة سامة وخطيرة

تعليقات

إظهار جميع التعليقات