Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة.. بعد وفاه زوجى "تزوجت من زوج صديقتى لكى أنجب أطفال".. ولكن بعد الزواج حدث شئ غير متوقع

بدأت الحكايه عندما تزوجت وأنا فى عمر الثانيه والعشرين عاما بعد قصه حب كبيره، وكانت حياتنا سعيده وجميله يملؤها الهدوء والتفاهم والحب والاستقرار .

ولكن كان الشئ الوحيد الذى كان ينقص حياتنا هو وجود الاطفال ، حيث مرت أعوام كثيره بعد الزواج ولم أرزق بااطفال ، وكنت لا اعلم ماهو السبب فى ذلك .

وبعد الكثير من المحاولات الطبيه الكبيره التى بذلتها أنا وزوجى ، علمت فى النهايه أن المشكله فى زوجى

وبالرغم من ذلك تمسكت بالحياه معه ، واعتبرت هذا الأمر كأنه لم يكن ، ولكن كنت دائما عندما أذهب الى عائلتى أو أخوتى ، كان يصيبنى الحزن الشديد عندما اشاهد الاطفال مع أسرهم ، ولكن كانت الداعم الاكبر لى فى حياتى والتى دائما تدعمنى بكلماتها الحسنه هى صديقتى الوحيده .

والتى كانت أقرب الناس الى قلبى ، وكنت عندما أذهب اليها وأشكو لها حالتى كانت تبتسم لى وتحدثنى عن الأمل وأن يوما ما سوف يكون لدى أطفال كثيره وأن الحياه تحمل فى صفحاتها الكثير من الاسرار التى لانعلمها ، وكانت تقول أنا لدى طفلين ولكن تنقصنى أشياء أخرى تجعلنى أحزن أحيانا ، فالحياه لاتعطى كل شئ ،وكانت كلماتها كفيله أن تعطينى الامل من جديد .

ومرت الايام على هذا الحال ، حتى جاء يوم غير حياتى إلى الأبد ، حيث تعرض زوجى إلى حادث سير ، أدى إلى وفاته فى الحال !!

كانت حادثه مؤلمه بكل تفاصيلها ، وتحولت حياتى إلى بركان كبير من الحزن والألم ، وفقدت كل أملى واحلامى فى الحياه بفقدان زوجى .

ومرت الايام فى حزن وألم ، وكانت الوحده والعزله قاتله ، وكان الشئ الوحيد الذى يدعمنى ويساندنى فى ذلك الوقت ، هو وجود صديقتى بجانبى دائما .

وبعد مرور خمس شهور من وفاه زوجى ، بدأت صديقتى تتحدث معى فى موضوع زواجى مره اخرى ، وكان الدافع خلف ذلك ، أن انجب طفلا يملئ لى حياتى بعدما فقدت زوجى .

وكانت تحاول بشتى الطرق اقناعى على الموافقه بهذه الخطوه ، وعندما بدأت أفكر فى هذا الأمر ، فجرت مفاجئه مدويه امامى .

حيث طلبت منى أن أتزوج من زوجها !!

كان الأمر غريب ، وظننت فى البدايه أنه مزاح وليس أكثر ، ولكن وجدتها تأخذ الأمور على محمل الجد ، وبدأت تتخذ خطوات جاده فى هذا الموضوع .

وبالرغم من رفضي التام لهذا الأمر ، ولكنها كانت تمتلك قوه كبيره فى الاقناع ، واستطاعت بالفعل أن تقنعنى بالموافقه ، خاصه أن زوجها يريد ذلك .

واستطاعت أن تقنعنى عن طريق إنجاب الأطفال ، وبالفعل كنت أتمنى أن يكون لى طفلا يوما ما ، لذلك وافقت فى النهايه على الزواج ، وطالما لن يكون يسبب هذا الأمر خلاف بيننا .

وبالفعل تزوجت من زوج صديقتى ، وكان الأمر غريب بعض الشئ ، ولكن مرت الايام فى البدايه فى سعاده واستقرار بيننا .

وفى يوم من الايام ، ذهبت صديقتى إلى زياره عائلتها ، وكنت أنا وزوجى فى المنزل ، وبعد مغادره صديقتى ، طلب منى زوجى أن أحضر له الطعام .

وبالفعل أحضرت الطعام سريعا ، وعندما تناول الطعام ، سقط على الارض مغشيا عليه !

وعندما رأيته صرخت بشده ، وسريعا أخذته انا والجيران وذهبنا إلى المستشفى ، وهناك كانت الصدمه الغير متوقعه ، حيث اخبرنى الطبيب انه مات !!

وكانت الوفاه نتيجه تسمم فى الطعام ، ولذلك قبل أن اتدارك الصدمه ، تم القاء القبض على بتهمه قتل زوجى !!

وبدأت سلسله كبيره من التحقيقات ، ومحاوله الدفاع عن نفسي ونفى هذه التهمه ، وكان الجميع يعتقد أننى قتلته بالفعل ، خاصه أننى من احضرت له الطعام .

وبعد مرور وقت طويل من البحث والتحرى ، كانت المفاجاه مدويه ، عندما علمت أن القاتل الحقيقي هو صديقتى ، زوجته الأولى !!

حيث عندما اقنعتنى بالزواج منه ، كانت خدعه لكى تتخلص من زوجها ، وكانت خطتها هى قتل زوجها والقاء التهمه على عاتقى ، لذلك خططت ولكن تم كشف خطتها فى النهايه .

وخرجت من القضيه ، بعدما مررت بتجربة لايمكن نسيانها ، خاصه انها علمتنى ان الانسان فى بعض الأحيان قد يخدع بالابتسامه والكلمات الجميله .

Content created and supplied by: mohamedmahfoz (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات