Sign in
Download Opera News App

 

 

(قصة) طلبت من عريسها أن تبيت ليلة الزفاف مع أمها ففاجأها برد فعله

تعلقت مها بأمها جدًا ولم تستطع أن تتحمل دموعها أثناء زفافها، وحاولت أن تطمئنها وتخبرها أنها بخير، لكن الأم لم تتوقف عن البكاء لحظة. وعندما اقتربت العروسة من دخول شقة الزوجية نظرت إلى أمها التي عانت في تربيتها بعد وفاة أبيها قبل عشر سنوات، واستحضرت في عقلها تضحياتها فأخبرت عريسها أنها لن تستطيع أن تترك أمها بهذه الحالة. وعندها طلبت العروسة أن تبيت ليلة الزفاف مع أمها، لكن العريس فاجأها برد فعله الذي أدهشها وأدهش أمها كذلك.

كان رد فعل العريس عبارة عن دموعٍ لا حد لها، ووجدت مها نفسها بين عريسٍ يبكي وأم تبكي ودموع كليهما غالية عندها، فنظرت إلى العريس وواسته ببعض كلماتها، لكن العريس قال لها فجأة إنه موافق أن تبيت أمها معهما في ليلة الزفاف. وما أن سمعت الأم قول العريس حتى ابتسمت ووافقت على الفور. وعندها اطمأنت العروسة بوجود أمها معها في ليلة الزفاف وأرضت عريسها الذي تحولت دموعه إلى بسمات ومرت الليلة سعيدةً على الجميع والحمد لله.

وفي الصباح، أعدت أم العروسة طعام الإفطار للعروسين وهمت بالعودة إلى بيتها، لكن العريس أقسم عليها أن تقيم معه وأكد لها أنه سيكون سعيدًا بسعادتها وسعادة ابنتها وأنه مرتاح لبقائها معه، وبالفعل قبلت أم العروسة الفكرة وذهبت إلى منزلها وحزمت أمتعتها واستقرت في معيشتها مع ابنتها في شقة الزوجية وعاش الجميع في سعادةٍ وهناء.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات