Sign in
Download Opera News App

 

 

شقيقة ضحية الوراق تكشق تفاصيل جديدة: «أختي شريفة وأمي ماتت بالحسرة عليها»


وقعت الجريمة الشنيعة في رمضان، ولم يكن للقاتل قلب ولا مشاعر، فانهال على زوجته بالطعنات حتى أنهى حياتها، في مشهد لم تتحمله أسرتها، حيث انهارت شقيقتها وهي تقوم بتغسيلها قبل تشييع جثمانها لمثواه الأخير، فيما لم تتحمل الأم اعتداءات القاتل المتكررة على ابنتها وتوفيت بحسرتها منذ عامين بعد اعتداء الزوج على ابنتها وإحداث إصابات بها.


حقيقة سوء السلوك

وحول ما أثارة الزوج المتهم بقتل شقيقتها، نفت «راندا» شقيقة المجني عليها كل ما قيل في حق شقيقتها «مروة»، بأن زوجها قام بقتلها بسبب سوء سلوكها: «قال إنه شاف محادثات بينها وبين راجل تاني وتليفون أختي في النيابة وطلع كلامه كله كذب وأختي بريئة من كل هذه التهم وشريفة بشهادة كل الناس كانت تتحمل علشان تربي أبناءها».


اعتدى عليها في ليلة الزفاف

وتقول شقيقة الضحية في تصريحات صحفية، إن أختها تعرضت للضرب على يد زوجها منذ ليلة الزفاف، وكانت تخفي عنهم تعذيبه لها المتكرر، خاصة بعد حملها الأول، وظلت على مدار 7 سنوات تتحمل ضربه وإهانتها لها، نظرًا لكونها من أسرة فقيرة لن تقدر على مصروفات أبنائها: «أختي كانت بتكلمني وتبكي وتشتكيي لي علشان ملهاش غيري وأنا أكتر واحدة كنت حاسة بيها وعارفة اللي بيحصل معاها».


20 طعنة تنهي حياة الزوجة

وكشفت شقيقة الضحية عن أن والدتها توفيت قبل سنتين من اليوم من شدة الحسرة على ابنتها، حين جاءت لها وهي غارقة في دمائها بعد اعتداء زوجها عليها وفتح رأسها، حيث أخذت وقتها 17 غرزة: «أمي جالها صدمة ودخلت في غيبوبة وماتت، والنهاردة أختي خدت 20 طعنة في جسمها لكي تلحق بأمي».


توفيت قبل عيد ميلادها الـ24

ودخلت الشقيقة لتغسل شقيقتها وتودعها الوداع الأخير قبل تشييع جثمانها، حيث وجدت جسدها مفتتا - على حد وصفها - وكل جزء فيه مطعون: «جسد أختي كان عبارة عن أخرام وحاولت أمسك نفسي قدر الإمكان عشان أغسلها وقلبي بيتقطع»، لافتة إلى أنها توفيت في شهر ميلادها الذي لم تلحق أن تكمل فيه عامها الـ24، موضحة أن لديها 3 صبيان وطفلة وحيدة عمرها عامين.


شقيقة الضحية تطالب بإعدام المتهم علنا

وطالبت «راندا» شقيقة الضحية بإعدام القاتل علنا وفي ميدان عام، وأخذ ابنة شقيقتها لتربيها مع ابنتها، لافتة إلى أن أختها كانت منفصلة عند زوجها المتهم لمدة عامين وحاول العودة لها، وتعهد بألا يعتدي عليها مرة أخرى، وبالفعل عادت له قبل 50 يومًا فقط لكنها لم تكن تعلم أنه سينهي حياتها.


المصدر: هنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات