Sign in
Download Opera News App

 

 

(قصة) اسيتقظت على صوتٍ في غرفتي فوجدت زوج أمي يفتش في دولابي وكانت الصدمة

مات أبي قبل سنوات، وصارحتني أمي بأنها تريد الزواج من ابن عمها لأنها لا تستطيع تحمل مسؤوليات البيت والمعيشة وحدها فوافقت دون أدنى اعتراض. وبعد أشهرٍ من زواج أمي؛ بحثت عن عمل في أحد مكاتب الأبحاث والدراسات كمدخلة بيانات بحكم إجادتي لبعض تطبيقات الحاسب وبالفعل حصلت على عملٍ بأجرٍ معقول يلبي لي مصاريفي الجامعية والشخصية حتى لا أكون عبئًا على أمي.

مضت الأمور على ما يرام وكنا نعيش حياةً عادية شبه سعيدة، لكني لاحظت ضيقًا في معيشة أمي مع زوجها فبدأت أساعدها ببعض المال بنفسٍ راضية. وفي إحدى الليالي استيقظت بعدما سمعت صوتًا في غرفة نومي فوجدت زوج أمي يفتش في دولابي ويبحث فيه عن شيءٍ فصرخت مما رأيته لأني لم أكن أتوقع أن أرى أحدًا في غرفتي وظننته لصًا من وقفته وطريقة بحثه. وعندها جاءت أمي وصدمتني بالحقيقة.

الحقيقة علمتها من كلمات أمي وزوجها بعدها وهما يتبادلان الاتهام عن دافع السرقة. وقد علمت منها أن زوج أمي ترك العمل وكان يحتاج إلى مالٍ فسمحت له أمي بأن يأخذ مني مالًا دون إذني بشرط أن يعطيها جزءًا منه. دخل غرفتي ليسرقني! كانت صدمة كبيرة بالنسبة لي فتركت المنزل وذهبت للإقامة عند خالتي حتى جاءت أمي واعتذرت وأخبرتني أنها مستعدة للطلاق من هذا الزوج الذي أفسد ما بينها وبيني. فاستعجلتها في الطلاق منه وقد حدث والحمد لله.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات