Opera News

Opera News App Download

طلبت من صديقتي إنقاذ حبي الوحيد فخانتني.. وكان هذا مصيرها (قصة قصيرة)

ibrahim_mohamed
By ibrahim_mohamed | Opera News مصر
Published 1 months ago - 269 views

 

اسمي سهام، أعيش في القاهرة مع والدي ووالدتي فأنا من أسرة لها مكانتها وكنت أدرس في الجامعة، في هذا الوقت كان لأبي خصوم كثيرة تحاول الانتقام منه لأنه رجل أعمال مشهور، يكسب كل شيء يدخل فيه.

كانت لي صديقة مقربة من العائلة جدا تدعى دينا، لدرجة أنها تعد واحدة من العتئلة، إلا أنها كانت الصدمة الكبرى لي في حياتي، وفي أحد الأيام كنت جالسة مع صديقاتي، حتى رأيت ذلك الشاب يدخل من باب منزلنا ويسير في الحديقة واثق الخطى لا يهاب شيئا، كان وسيما لدرجة أن كل صديقاتي أردن أن يحظين به، لكنه لم يلتفت لهم.

قابله والدي بحرارة واحتضنه وكأنه ابنه، وناداني بعدها وقدمه لي:

- أحمد.. ابن صديقي العزيز عمك وائل

= أهلا وسهلا

مددت دي لأصافحه وأعرفه بنفسي لكنه بادرني بابتسامة عريضة: معقولة أنت سهام! تعجبت قليلًا!! كيف عرفني ونحن لم نلتق من قبل، ثم علمت من أبي أن أحمد يدرس في نفس الكلية التي أدرس بها، وسيرافقني خوفا عليا من أن أتعرض لأي أذى، اعترضت في البداية لكن أبي صمم على ذلك.

كان أحمد شابا مفتول العضلات وسيما جدا، وبالفعل لم يتركنا لحظة ففي كل مكان نذهب إليه كان يذهب معنا، حتى مملت الوضع وقررت أن ابتعد عنه، لكن هيهات ممن سأفلت، فقد ضاعت كل محاولاتي سدى، فقررت أن أشغله بطريقة أخرى عني، فأحضرت رقما غير معروف وبدأت في تنفيذ خطتي، وبالفعل نجحت في أن أوقعه بشباك الفتاة التي تحدثه.

كلما أردت الهروب منه والذهاب إلى أي مكان كنت أحدثه وأعطيه موعدا لكنه لم يتلقي فتاته، حتى حدث الأزمة الكبرى حينما كنت أتجول في أحد المولات مع أصدقائي هاجمنا بعض المشاغبين، وفي هذا اليوم تبدل كل شيء لدرجة أنني وقعت في حب أحمد لما فعله من أجلي، ففي ذلك اليوم وجدت أسدا جسورا يهجم على فرائسه ولا يتركها سوى حطام على الأرض، رأيت المشاعبين يتطايرون حولي في المكان، وبعدما أجهز عليهم جميعا أمسك بيدي وأخرجني من المكان، في تلك الساعة أحسست بشيء غريب نحوه.

انجذب إليه، وبت اتصل به يوميا من الرقم المجهول أحدثه، لدرجة أنني أحببته بشدة، وكانت صديقتي دينا على علم بكل شيء، حتى أنها عرفت أنه حبي الوحيد الذي من دونه لا تطيب لي الحياة، علم أبي من أحد أتباعه الذي كان يراقبنا منذ أن دخلنا الجامعة، بما حدث في المول التجاري، فأرسل إلينا يطلبنا.

بضع ساعات وكنا في البيت أمام أبي يستفسر من أحمد عما حدث، وطلب منه تفسير مكالمات الهاتف الكثيرة لي، فأوضح له ما يحدث معه وانجذابه للفتاة التي لم يرها مرة واحدة، ومدى حبها لها الذي يزداد يوما بعد يوم من صوتها فقط، تعجب أبي في البداية من كلام أحمد، لكنه اندهش حينما طلب منه أن يرحل في نهاية العام حتى يكون مع حبيبته.

في هذا الوقت كنت أسمعت لما يقوله، وقلبي يزداد تعلقا به وحبا له، مكثنا يومين في البيت ثم عدنا مرة أخرى إلى الفيلا التي نجلس فيها، فهي بالقرب من الجامعة، وفي هذه المرة كان هناك شخص آخر يراقبنا، طلبت من أحمد أن نخرج سويا لكنه رفض لأنه مرتبط بموعد مع محبوبته، وفي هذا اليوم قررت أن أخبره بكل شيء.

ذهب أحمد إلى المكان المتفق عليه مع محبوبته، وذهبت إلى المكان نفسه واتصلت به وأخبرته بأنني سأظهر له لكن يعدني بأن نسافر غدا إلى أي مكان، ففعل، فقررت أن أخبره بكل شيء وأنني كنت أتواصل معه في الأيام الماضية، لكن حدث ما لم يكن في الحسبان، إذ أخبر الرجل التابع لأبي ما كان يدور، وطلب منه إحضاري بالقوة، في ذلك اليوم أجبرت على الذهاب إلى البيت، ورأيت أبي للمرة الأولى في قمة غضبه.

اتصل أبي بأحمد وطلب منه أن يأتي إليه، وحينما حضر أخذه وذهب إلى المخزن حينها علمت أن أبي ينوي الشر له، فتوسلت إليه ألا يؤذيه فهو لا يعرف شيئا فهو يحب فتاة أخرى، وقتها طلب منه أن يذهب، وترك أحمد المنزل على عجل وذهب إلى محطة القطار منتظرا حبيبته، وخلف عدد من الرجال ينون قتله إذا لم يقابل حبيبته، وقتها اتصلت بدينا وأخبرته الحقيقة وطلبت منها أن تأخذ هاتفي وتقابل أحمد تخبره الحقيقة.

وفي الثواني الأخيرة وصلت دينا وقابلت أحمد وأنقذته من الموت، لكنها لم تخبره بشيء، وانتهزت الفرصة وأغلقت الهاتف وألقته من القطار، وتزوجت أحمد وسافرت بعيدا، مرت 7 أعوام وأنا انتظر عودته، أرفض كل من يتقدم لي، وبقيت هكذا حتى جاءتني تلك الرسالة التي قلبت الأمور رأسا على عقب، إنه أحمد بخبرنا أنه قادم بعد يومين.

شعرت بالسعادة، وبالفعل حضر لكن لم يكن وحده، إنه ابنه صورة منه ويدعى رامي، والذي هرول إليَّ حينما رآني واحتضنني، وطلب مني أن أسامح والدته، على ما فعلته معي، وعلمت أنها ماتت لإصابتها بالسرطان، وأنها ظلت تعاني منه، حتى لحظاتها الأخيرة، ثم أخبرني بأن والدته تركت له دفتر ذكرياتها وعلم منها كل ما حدث في الماضي، وطلب مني أن أكون مثل أمه وأعيش معهم فهو أحبني مما قرأه عنه، وبالفعل استجبت لما طلبه ووافقت، وتقدم أحمد لي وتزوجنا وسافرنا بعدها.

ألقى رامي دفتر الذكريات في سلة مهملات داخل محطة القطار، فلمحه أحمد وقرأ ما فيها، وقبل أن يتحرك القطار صعد أحمد ونادى عليا بالاسم الذي أخبرته به وقتما كنا نتحدث سويا ونحب بعضنا، فبكيت فرحة وهرولت إليه واحتضنني.

شارك بتعليقك.. ما رأيك فيما فعلته دينا؟

Content created and supplied by: ibrahim_mohamed (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

تعليقات

قد يعجبك

انتحر ليتهم زوجته بقتله.. وسر الانتقام الإلهي بعد براءة القانون (من أرشيف أغرب القضايا)

10 minutes ago

11 🔥

انتحر ليتهم زوجته بقتله.. وسر الانتقام الإلهي بعد براءة القانون (من أرشيف أغرب القضايا)

ختام مهرجان الجونة السينمائي.. رانيا يوسف مع ابنتها بفستان "البطانة" والظهور الأول لدرة بعد زواجها

11 minutes ago

11 🔥

ختام مهرجان الجونة السينمائي.. رانيا يوسف مع ابنتها بفستان

تزوج زبيدة ثروت ودفن في أمريكا.. حكاية أبو دبيكي بطل "ذئاب الجبل"

14 minutes ago

83 🔥

تزوج زبيدة ثروت ودفن في أمريكا.. حكاية أبو دبيكي بطل

وضع لأمه المريضة السم في الدواء.. فماتت والدته وعندما ذهب لدفنها في قبرها حدث هذا الأمر الصادم؟(قصة)

40 minutes ago

99 🔥

وضع لأمه المريضة السم في الدواء.. فماتت والدته وعندما ذهب لدفنها في قبرها حدث هذا الأمر الصادم؟(قصة)

مأساة راقصة شهيرة قتلها طليقها بطريقة بشعة!

53 minutes ago

5 🔥

مأساة راقصة شهيرة قتلها طليقها بطريقة بشعة!

هذه الممثلة الكبيرة هددها محمد فوزي بالقتل.. وبكى فريد شوقي يوم زفافها.. وتبرأ منها شقيقها الفنان

58 minutes ago

133 🔥

هذه الممثلة الكبيرة هددها محمد فوزي بالقتل.. وبكى فريد شوقي يوم زفافها.. وتبرأ منها شقيقها الفنان

في ليلة زفاف أخيه اكتشف هذه الأمر.. فطلب منه شئ غاية في الغرابة.. "قصة"

1 hours ago

13 🔥

في ليلة زفاف أخيه اكتشف هذه الأمر.. فطلب منه شئ غاية في الغرابة..

أبو الصهيونية و صاحب الدعوة لإقامة دولة لليهود في فلسطين

1 hours ago

22 🔥

أبو الصهيونية  و صاحب الدعوة لإقامة دولة لليهود في فلسطين

لن تصدق من هى ابنة نجلاء فتحي التي أحدثت جدلاً بمهرجان الجونة 2020.. وزوجها فنان كبير

1 hours ago

474 🔥

لن تصدق من هى ابنة نجلاء فتحي التي أحدثت جدلاً بمهرجان الجونة 2020.. وزوجها فنان كبير

"مات قبله".. تعرف على حلم أحمد زكي الذي لم يتحقق

1 hours ago

61 🔥