Sign in
Download Opera News App

 

 

رحلة الإمساك بـ"الأناكوندا العملاق" الموجود في غابات الأمازون .. بعد ابتلاعه للعديد من الأشخاص

اكثر ما يخشاه البشر على وجه الكرة الأرضية هي اللحظات التي يكون من خلالها في مواجهة ثعبان سام وتزداد هذه الرهبة كلما زاد حجم ذاك الثعبان، يعتبر الأناكوندا من أضخم تلك المخلوقات التي كفيلة بأن تبتلع رجلاً بالغاً دون معاناة ؛ فهو يلقي الرعب في قلوب كل من يراه وحتى إن كان هنالك عازل قوي بينه وبين أولئك الأشخاص.

واليوم عبر هذا المقال موعدنا مع رحلة قام بها مجموعة من الأشخاص للإمساك بثعبان عملاق وبعبارة أخرى يمكن تسميته بالاناكوندا، وكان هذا الثعبان الضخم يعيش في وسط غابات الأماذون ويعرف بانه "آكل البشر" ، وقد بلغ طوله قرابة 30 متر، وكان بإمكانه أن يفترس أقوى الأعداء وأشدهم بأسا؛ لذا كان العثور على أحد ثعابين الأناكوندا النادرة والإمساك به، حدث عظيم بالنسبة لجوردون بوكانان، ورجاله الشجعان.

في أعماق غابات الأمازون الموحشة، تواجدت المجموعة المعنية بإصطياد ذاك الثعبان الضخم ليكونوا جميعهم على موعد مع تجربة مثيرة حقا، ولم تكن تلك المجموعة من تلقاء نفسها تتجول داخل تلك المناطق المخيفة والخطرة بل أن دليلهم عبر تلك الرحلة كانت برفقة وبمساعدة رجال قبيلة "واوراني"، والذين اتحدوا جميعهم للسيطرة على هذا الأناكوندا الضخمخ والإمساك به رغم شراسته، وقد بلغ طوله ما يزيد عن 5 أمتار وعرض يصل قطره إلى 60 سم، وكان مختبئ داخل إحدى الحفر العميقة بتلك الغابة الأمازونية الكبيرة.

مما لا شك فيه بأن تجربة ملاحقة ثعبان أناكوندا عملاقة لهي تجربة خطيرة بكل المقاييس، إلا أنها مليئة بكثير من الإثارة ومتعة المشاهدة، ما يزيد من خطورة الموقف، قوته الفولاذية، التي يعلمها جيدا رجال قبيلة واوراني، الذين سرعان ما أمسكوا به، وأحكموا إغلاق فكه الشرس، الذي يحوي بداخله سموم قاتلة لا يوجد ما هو أخطر منها.

هل تجرؤ على الانضمام لفريق بحثي يلاحق مثل تلك الأنواع من الثعابين العملاقة ؟

مع قيام بوكانان ومرافقيه من قبيلة واوراني، بإخراج الثعبان من البحيرة الضحلة التي كان يقبع بأحد حفرها، اكتشف الجميع مدى طول وضخامة هذا الثعبان، الذي أجزم الرجال المحليين هناك بأنهم لم يشاهدوا مثله على مدار حياتهم، بتلك الغابات المثيرة


الأمر الذي زاد من قلق الجميع كثيرا، وخاصة في ظل محاولات الثعبان المكثفة للإفلات من قبضتهم، والتي يبدو أنها كانت شديدة الإحكام بالفعل.


ولكن على الرغم من كل هذا، فقد كان رجال قبيلة واوراني، شديدي الحرص على عدم مس الثعبان الضخم بأي سوء، باعتباره يملك قدرات ساحرة قادرة على شفاء المرضى، وفقا لمعتقداتهم المحلية هناك.

بينما يعد ثعبان الأناكوندا هذا، وبعيدا عن أي معتقدات خاصة بقبائل الأمازون، هو أطول الثعابين المكتشفة على الأرض، على الأقل في الآونة الأخيرة.


المصدر:

فيديو يعرض حجو هذا الأناكوندا العملاق وكيفية الإمساك به وسط غابات الأماذون

https://youtu.be/5hSjCwFlfxU

https://www.qallwdall.com/%d8%a7%d9%84%d8%a3%d9%86%d8%a7%d9%83%d9%88%d9%86%d8%af%d8%a7-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%b7%d9%88%d9%84-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%b4%d8%b1%d8%b3/

Content created and supplied by: AhmedGamalio (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات