Sign in
Download Opera News App

 

 

"سالار دو أويوني".. مرآة السماء المالحة في بوليفيا

تقع صحراء " سالار دو أويوني Salar de Uyuni " العجيبة جنوب غرب بوليفيا وبالقرب من جبال ( الأنديز ) على ارتفاع 3656 مترًا فوق سطح البحر وتبلغ مساحتها أكثر من 10582 كيلو متر.

وتصنف من أجمل المدن على سطح الكرة الأرضية. إذ تحتوي على أكبر مسطح مائي نقي يعكس على سطحه نقاء السماء وصفاءها وجماليات الطبيعة بشكل مذهل ومثير.

اشتهرت بـ"مرآة السماء" بمناظرها الطبيعية الخلابة وجمالها المدهش والأعظم على الإطلاق.

ومن العجيب في هذه المدينة أنها تطل على بحيرة ملحية يتراوح عمقها من مترين إلى عشرين مترًا ويوجد بها طبقة من ملح الطعام تصل كميته إلى 10 بليون طنا منذ آلاف السنين.

يُفسر العلماء تكوين الصحراء الجيولويجي الى ما يزيد على 40 ألف سنة، حيث تكونت على مر الزمان من بقايا بحيرة مياه بحر "باجيفيان" الذي كان يغطي هذه المنطقة من العالم وبعد جفافه بقيت رواسب الملح تغطي المنطقة حتى اصبحت أكبر صحراء ملح في العالم وتمثل ثلث احتياطيات العالم من الليثيوم. الذي يعد من المواد الأساسية للكثير من صناعات السيراميك والزجاج والصناعات الطبية والزيوت وغيرها المزيد من الصناعات. لتصبح أكبر صحراء ملح في العالم بها ثلث احتياطيات العالم من الليثيوم وكميات هائلة من الصوديوم والبوتاسيوم والمغنيسيوم.

وأصبحت سالار الملحية مكاناً سياحياً جاذباً، يرفد إليه السياح لمشاهدة القمر والغروب والجزيرة الخلابة التي تتوسط المساحة الملحية.

كما يوجد بها فندق بني من الملح بشكل كامل، فضلًا عن وجود الكثير من المناظر الطبيعية الخلابة منها البحيرات الملونة .


المصدر:

https://www.emaratalyoum.com/life/four-sides/2017-04-15-1.726361

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات