Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة.. امتنعت عن صيام شهر رمضان ولما عرف زوجها كانت المفاجأة

 

 كان الحاج مصطفى، رجل تقي يحب أن يداوم أهل بيته على العبادات والقيام بها فهو يحرص على إرضاء الله عز وجل ويعود أهل بيته على ذلك. 


وكانت زوجته رحمة، امرأة طيبة وتحب أن ترضي الله وتحرص على أوامر زوجها، وكانت تضع لزوجها قيمة كبيرة وتقدير عظيم من الحب له. 

اتفق الحاج مصطفى، مع زوجته أن تخبره بأي شيء ولا تخفي عنه أي أمر حتى تستمر حياتهم في هناء وسعادة وقبل أن يبدأ شهر رمضان المبارك شعرت بالتعب فلم تخبر زوجها. 


قررت أن تصوم لكن بسبب التعب الذي أحست به لم تستطع أن تكمل الصيام ما جعلها تفطر ولكنها لم تخبر زوجها بهذا الأمر لأنه دائما ما كان في عمله ولا يراها أثناء النهار. 

اكتشف زوجها أنها لا تداوم على الصوم وكل يوم تفطر انزعج في البداية لأنها لم تخبره وقال لها لماذا لم تقل له هذا الأمر حتى يخرج من ماله صدقة للفقراء والمساكين. 


ذهب زوجها إلى أحد علماء الدين لكي يستشيره في هذا الموضوع ويطلب منه أن يسأله عما يجب أن يقوم بها والنصيحة التي يجب عليه أن يفعلها في هذه الحالة فقال له أنه يجب أن يخرج صدقة من ماله. 

أخرج الحاج مصطفى، صدقة على الفقراء حتى يسد عن زوجته الأيام التي تفطرها في رمضان بسبب تعبها وعدم قدرتها على الصيام.


العبرة من قصتنا اليوم، هو ألتماس الأعذار لغيرنا وألا نحاسب الناس على أفعالهم لأن من يحاسب العباد هو الله عز وجل، وعلينا جميعا أن نتقي الله في عملنا. 


المصدر:

https://mawdoo3.com/%D9%83%D9%85_%D9%85%D9%82%D8%AF%D8%A7%D8%B1_%D9%83%D9%81%D8%A7%D8%B1%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%8A%D8%A7%D9%85

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات