Sign in
Download Opera News App

 

 

سورة عظيمة.. تجلب الرزق وتمنع البؤس والفقر.. داوموا علي قراءتها

قضية الرزق هي قضية غيبية لا أحد يستطيع أن يتحكم فيها إلا رب العالمين سبحانه وتعالي، ولذلك فهي تشغل بال الكثيرين، ويتساءل كثير من الناس في لحظات الضيق أو اشتداد الفقر بهم ماذا أفعل حتي يتسع رزقي ويتيسر أمري؟

قبل كل شئ لابد أن تبحث في كل تفاصيل حياتك جيدا، وتجيب علي بعض الأسئلة الغاية في الأهمية، هل أنت شخص قريب من الله سبحانه وتعالي؟ هل تؤدي عباداتك وتداوم علي صلاتك؟ هل تغضب الله في بعض تصرفاتك؟

سيقول البعض ما علاقة كل ذلك بالرزق؟ الإجابة واضحة في قوله تعالي: "ومن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لايحتسب" ، وكيف تتق الله إلا بأن تراعه في كل تصرف وأن تتقرب إلي بالعبادات والأعمال الصالحات؟

ومن أكثر الأمور التي تجلب الرزق للعبد وتبعد عنه كل مايضيق عليه رزق وتبعد عنه الفقر؛ هي قراءة القرآن الكريم والمداومة عليه وعدم هجره أبدا، واليوم سنقدم لكم سورة عظيمة تجلب الرزق وتبعد عنك الفقر بإذن الله.

قال الداعية الاسلامى الشيخ سمير زايد، إمام وخطيب مسجد "الوكالة" في وزارة الأوقاف بمحافظة البحيرة، أنها سورة الواقعة فمن يداوم على قراءتها بتفكر وتدبر آياتها، تمنع الفقر والفاقة، وتجلب الرزق وتمنع البؤس وقد سميت بسورة الغنى.

المصدر من هنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات