Sign in
Download Opera News App

 

 

"تدعو لك الملائكة بغفران الذنوب حتى تستيقظ".. داوم على فعل هذا الأمر قبل النوم

هناك العديد من الامور التي وردت عن النبي -صلوات ربي وتسليماته عليه-، والتي قد تكون يسيرة وبسيطة في فعلها، إلا أن أن لها ثواباً واجراً عظيماً، ورغم ذلك فإن كثيراً من هذه الأمور يفوتنا أو قد يغيب عنا، إما بسبب عدم الدرايه أو بسبب التثاقل والتكاسل.

وفي هذا الموضوع سنسلط الضوء على واحدة من الأشياء التي حث عليها الرسول -صلوات ربي وتسليماته عليه-، والتي عند فعلها قبل النوم، سيوكل الله لنا من الملائكة من يستغفر لنا ويدعو لنا حتى نستيقظ.

وفي هذا السياق قالت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف، إن سنة الوضوء قبل النوم واحدة من السنن النوافل التي وردت عن النبي -صلوات ربي وتسليماته عليه- ورغم أنها ليست واجباً إلا أن لها فضل وأثر عظيم.

وأشارت اللجنة أن من فضائل المداومة على الوضوء قبل النوم، أنه من بات متوضئاً قبل أن ينام، بات معه من الملائكة من يدعو له بغفران الذنوب، وذلك بحسب ما جاء في الحديث الشريف الذي رواه ابن حبان وغيره، وجاء فيه: «مَنْ بَاتَ طَاهِرًا بَاتَ فِي شِعَارِهِ مَلَكٌ فَلَمْ يَسْتَيْقِظْ إِلَّا، قَالَ الْمَلَكُ : اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِعَبْدِكَ فُلَانٍ، فَإِنَّهُ بَاتَ طَاهِرًا".

وقد ورد أيضاً أن من بات طاهراً وذاكراً لله قبل أن ينام، ثم تعرى من الليل فسأل الله من خير الدنيا أو الآخرة، إلا منحه الله ما سأل، وذلك مصداقاً لما جاء في سنن أبي داوود، عن النَّبِيِّ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- حيث قال: "مَا مِنْ مُسْلِمٍ يَبِيتُ عَلَى ذِكْرٍ طَاهِرًا، فَيَتَعَارُّ مِنَ اللَّيْلِ فَيَسْأَلُ اللَّهَ خَيْرًا مِنَ الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ إِلَّا أَعْطَاهُ إِيَّاهُ".

- المصدر من هنا.

Content created and supplied by: Moh.sabra (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات