Sign in
Download Opera News App

 

 

هل تعرف لماذا يضع المؤذن يده على أذنه عندما يؤذن؟

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

مما لا شك فيه أنه يتبادر إلى الذهن سؤال بديهي وهو "لماذا يضع المؤذن يده على أذنه عن الأذان"، وفي هذا المقال أعرض لكم السبب الذى يجعل المؤذن يضع يده على أذنه عند الأذان :

دعوني أولاً أعرض لكم الحكم الشرعي لهذا الفعل :

يُستحَبُّ للمؤذِّن أن يَضَعَ إصبعَيهِ في أُذنيهِ، وهو مذهبُ الجمهور: الحنفيَّة ، والشافعيَّة ، والحنابلة ، وقولُ ابنِ حَبيبٍ من المالكيَّة، وعليه العملُ عند أهلِ العِلمِ ، وحُكِيَ الإجماعُ على ذلك لهذه الأدلَّة:

فقد روى عن أبي جُحَيفةَ السُّوائيِّ رَضِيَ اللهُ عَنْه، أنه قال:"رأيتُ بلالًا رَضِيَ اللهُ عَنْه يُؤذِّن ويَدورُ، ويَتبع فاه هاهنا، وهاهنا، وإصبعاه في أُذنيهِ" ، وفي رواية؛ أخرجه الترمذي من حديث وهب بن عبد الله قال: رأيت بلالاً يؤذن ويدور ويتبع فاه هاهنا وهاهنا وأصبعاه في أذنيه" ، فوضع السبابه في الأذن عند الآذان مستحب، وقال أبو عيسى: حديث أبي جحيفه حديث حسن صحيح وعليه العمل عند أهل العلم يستحبون أن يدخل المؤذن أصبعيه في أذنيه في الأذان.

وقال بعض أهل العلم وفي الإقامة أيضاً يدخل أصبعيه في أذنيه وهو قول الأوزاعي، وهذا الحديث صححه الألباني رحمه الله. وبوب البخاري في صحيحه فقال باب:ر"ويذكر عن بلال أنه جعل أصبعيه في أذنيه وكان ابن عمر لا يجعل أصبعيه في أذنيه"

ثانيًا: أنَّه قد يكونُ أرفعَ للصَّوت، وهذا مقصودُ الأذان

ثالثًا: أنَّه علامةٌ للمؤذِّن؛ ليَعرِفَ مَن رآه على بُعدٍ، أو كان به صممٌ أنَّه يُؤذِّن.


وأن وضع المؤذن يديه على اذنيه يساعده في حجب قدر كبير من الأصوات والضوضاء من حوله بما يساعده على سماع الأذان بشكل اوضح مما يحسن من أدائه، كما أن ذلك يساعده على التركيز وعدم الوقوع بالخطأ ويجعله قادراً على رفع صوته دون التأثر بذلك.

الأذان في أول الوقت :


يُستحَبُّ أن يُؤذَّنَ في أوَّلِ الوقتِ، وهذا باتِّفاقِ المذاهبِ الفقهيَّة الأربعة: الحنفيَّة ، والمالكيَّة ، والشافعيَّة ، الحنابلة.

الأدلَّة:

أوَّلًا: من السُّنَّة

١/ عن جابرِ بنِ سَمُرةَ رَضِيَ اللهُ عَنْه، قال: "كان بلالٌ رَضِيَ اللهُ عَنْه لا يُؤخِّرُ الأذانَ عن الوقتِ، وربَّما أخَّر الإقامةَ شيئًا " .

٢ /عن جابرِ بنِ سَمُرةَ رَضِيَ اللهُ عَنْه، قال:" كان بلالٌ يؤذِّن إذا دَحَضَت ، فلا يُقيمُ حتَّى يخرجَ النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم، فإذا خرَج أقامَ الصَّلاةَ حين يَراهُ .

ثانيا: ليعلم النَّاس بدُخول الوقتِ، فيأخذوا أُهْبَتَهم للصَّلاة.

ثالثاً : وحتى يُصلِّي المتعجِّلُ 

قيام المؤذن عِندَ الأذانِ:

يُستحَبُّ للمؤذِّنِ القيامُ حالَ أذانه، وهذا باتِّفاقِ المذاهبِ الفقهيَّة الأربعة: الحنفيَّة ، والمالكيَّة ، والشافعيَّة ، والحنابلة ، وحُكي الإجماعُ على ذلك.

الدليل :

أوَّلًا: من السُّنَّة

روى عن أبي قَتادةَ رَضِيَ اللهُ عَنْه، أنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قال لبلالٍ رَضِيَ اللهُ عَنْه:"يا بلالُ، قم فأذِّنْ بالنَّاسِ بالصَّلاةِ ".

ثانيًا: أنَّ مُؤذِّني رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم كانوا يُؤذِّنون قيامًا .


فوضع المؤذن اليدين في الأذنين عند الآذان مستحب لما فيه من زيادة رفع الصوت المأمور به في الآذان، كما أن المستحب هو وضع الأصبعين في كلتا الأذنين لا وضع الأصبع في واحدة وترك الثانية، وأول من ترك إحدى إصبعيه في أذنيه ابن الأصم كما في المصنف لابن أبي شيبه، وروى صاحب مصباح الزجاجة: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بلالا أن يجعل أصبعيه في أذنيه وقال إنه أرفع لصوتك. ولكن سنده ضعيف.

والصحيح إنما هو فعل بلال رضي الله عنه، أمام رسول الله صلى الله عليه وسلم دون أمره بذلك كما ذكرنا من حديث وهب بن عبد الله فهو مستحب يؤجر من فعله تقربا ولا يأثم من تركه.

المصادر :

المصدر الأول :

https://www.elfagronline.com/1725596

المصدر الثاني :

https://dorar.net/feqhia/741/%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B7%D9%84%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A7%D9%85%D8%B3:-%D8%A3%D9%86-%D9%8A%D8%AC%D8%B9%D9%84-%D8%A5%D8%B5%D8%A8%D8%B9%D9%8A%D9%87-%D9%81%D9%8A-%D8%A3%D8%B0%D9%86%D9%8A%D9%87

المصدر الثالث :


https://dorar.net/feqhia/735/%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B7%D9%84%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A:-%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%8A%D8%A7%D9%85-%D8%B9%D9%86%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B0%D8%A7%D9%86

المصدر الرابع :

https://youtu.be/bzqfKhlKXEw

المصدر الخامس :

https://youtu.be/F-e9eNMQlug


المصدر السادس :

https://youtu.be/--2YKcaDXew


المصدر السابع :

https://youtu.be/AeBZtvODpNI


المصدر الثامن :

https://dorar.net/feqhia/733/%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B7%D9%84%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84:-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B0%D8%A7%D9%86-%D9%81%D9%8A-%D8%A3%D9%88%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%82%D8%AA


المصدر التاسع :


https://dorar.net/feqhia/741/%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B7%D9%84%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%A7%D9%85%D8%B3:-%D8%A3%D9%86-%D9%8A%D8%AC%D8%B9%D9%84-%D8%A5%D8%B5%D8%A8%D8%B9%D9%8A%D9%87-%D9%81%D9%8A-%D8%A3%D8%B0%D9%86%D9%8A%D9%87

Content created and supplied by: أسراءأحمد (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات