Sign in
Download Opera News App

 

 

هل تعرف ما اسم الرجل الذي ورد في قوله "وَجَاءَ رَجُلٌ مِّنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ يَسْعَىٰ"؟!!

مما لا شك فيه أن القرآن الكريم هو خير كتاب أنزل للناس فيه هدى ورحمة وفضل للمؤمنين، وقد أمرنا الله سبحانه وتعالى في سورة النساء أن نتدبر آيات القرآن وفهم معانيه حتى نكون على وعي وفهم أثناء تلاوته، هذا إلى جانب الثواب العظيم الذي يحصل عليه المسلم جراء قراءته القرآن الكريم، لا سيما أن لكل حرف يقرأه المسلم يكتب الله سبحانه وتعالى له حسنة والحسنة بعشرة أمثالها والله يضاعف لمن يشاء والله واسع الفضل.


وقد جاء في سورة القصص "وَجَاءَ رَجُلٌ مِّنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ يَسْعَىٰ قَالَ يَا مُوسَىٰ إِنَّ الْمَلَأَ يَأْتَمِرُونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ فَاخْرُجْ إِنِّي لَكَ مِنَ النَّاصِحِينَ"، فهل تعرف من هو هذا الرجل، وهذا ما أوضحه لكم في هذا المقال :


جاء في تفسير البغوى :

" وَجَاءَ رَجُلٌ مِّنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ يَسْعَىٰ قَالَ يَا مُوسَىٰ إِنَّ الْمَلَأَ يَأْتَمِرُونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ فَاخْرُجْ إِنِّي لَكَ مِنَ النَّاصِحِينَ" أى جاء رجل من شيعة موسى ،من أقصى المدينة أي : من آخرها ، وقال أكثر أهل التأويل : اسمه " حزبيل " وهو مؤمن من آل فرعون ، وقيل : اسمه " شمعون " ، وقيل : " شمعان ".


وقيل" يَسْعَىٰ " أي : يسرع في مشيه ، فأخذ طريقاً قريباً حتى سبق إلى موسى فأخبره وأنذره حتى أخذ طريقا آخر ، قَالَ يَا مُوسَىٰ إِنَّ الْمَلَأَ يَأْتَمِرُونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ فَاخْرُجْ إِنِّي لَكَ مِنَ النَّاصِحِينَ " أى أشراف قوم فرعون يتشاورون فيك ،" ليقتلوك قال الزجاج : يأمر بعضهم بعضا بقتلك ، فاخرج من المدينة ، إني لك من الناصحين في الأمر لك بالخروج .

وقيل قال له يا موسى إن الملأ يأتمرون بك أي يتشاورون في قتلك بالقبطي الذي قتلته بالأمس.


المصدر :

https://youtu.be/rjUII8kilBo

من الدقيقة 23 لاخر الفيديو


https://youtu.be/xGUofIVq3xk

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات