Sign in
Download Opera News App

 

 

من هم "الأعراف" الذين ورد ذكرهم في القرآن الكريم؟

إن القرآن الكريم هو نور صدورنا وجلاء أحزاننا وذهاب همومنا ، ولقد أمرنا الله سبحانه وتعالى بتلاوته آناء الليل وأطراف النهار ، فهو معجزة الله الخالدة ، ولقد تحدى الله سبحانه وتعالى به الكافرين أن يأتوا بسورة مثله أو حتى آية فلم يستطيعوا . 

وفي القرآن الكريم ذكر لكثير من الأمم السابقة ، ومن هذه الأمم من آمن بالله العلي العظيم فكان الجزاء عند الله سبحانه وتعالى جنات النعيم ، ومن هذه الأمم من كفر وجحد نعمة الله سبحانه وتعالى فحق عليهم العذاب الشديد. 

وقد ورد ذكر اسم الأعراف في القرآن الكريم :- "  وَبَيْنَهُمَا حِجَابٌ وَعَلَى الأَعْرَافِ رِجَالٌ يَعْرِفُونَ كُلاًّ بِسِيمَاهُمْ "، وأصحاب الأعراف هم العباد  الذين تساوت حسناتهم مع سيئاتهم، والأعراف هو عبارة عن سور عالي يقع بين الجنّة وبين النار.

ويوم القيامة تقسم العباد إلى ثلاثة أقسام :- الأول الذين تغلبت حسناتهم على سيئاتهم ، وهؤلاء يدخلهم الله سبحانه وتعالى الجنة، والثاني الذين غلبت سيئاتهم على حسناتهم فهم من يدخلون النار . 

أما القسم الثالث فهم من تساوت حسناتهم مع سيئاتهم ، فهم لا يعدون من أهل الجنة ولا أهل النار؛ بل يوقفهم الله في مكان مخصص لهم يسمى البرزخ ، وفي البرزخ يمكن أن يرى الأعراف الجنة ونعيمها ، والنار وجحيمها . 

ويظلوا في ذلك المكان حتى يقضي الله أمراً كان مفعولا ، ثم يدخلهم بعد ذلك الجنة ، وحيث أن من يدخلون الجنة .. لا يدخلونها إلا برحمة الله تعالى وليس بأعمالهم .  

  ومن عدل الله - عز وجل - ورحمته، أنه حدد لهم فترة وتركهم ،   ثمّ يدخلهم الجنة كي يكون الأمر عادلاً، فلا يدخلون الجنّة مباشرة لأنّهم كانوا يعرفون الحق ويعرفون الباطل، لكنّهم لم يتّبعوا ما أمرهم به الله تعالى بشكلٍ كبير، ولم يبتعدوا عن ما نهاه الله تعالى قطعاً ،  فوجب عليهم جزء من العذاب . 

  https://www.elbalad.news/1769148 

Content created and supplied by: [email protected] (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات