Sign in
Download Opera News App

 

 

لماذا يقف النبي محمد علي يسار العرش يوم القيامة؟ ومن هو النبي الذي سيقف علي اليمين؟.. عالم أزهري يجيب

يوم القيامة أو اليوم المشهود هو يوم يفكر فيه جميع الناس، ويبحثون دائما عن تفاصيل خاصة به، ويتساءلون مالذي سوف يحدث؟ كيف يشفع لنا النبي -صلي الله عليه وسلم- وكيف سيتعرف علي أمته من بين سائر الأمم وسط ذلك العدد غير المحدود من البشر؟

اليوم سوف نأخذكم في رحلة نتعرف فيها علي بعض تفاصيل المشهد العظيم، يوم يقف الناس منتظرين أن يلقوا حسابهم من رب العالمين.

قال الشيخ رمضان عبد الرازق، من علماء الأزهر الشريف، أن هناك بعض التفاصيل التي سوف يتعرف بها النبي -صلوات الله وسلامه عليه- علي أمته يوم القيامة.

وأكد أنه يوم تنصب المحكمة الإلهية سوف يقف النبي -عليه الصلاة والسلام- علي يسار عرش الرحمن، في حين يقف سيدنا موسي -عليه السلام- علي يمين العرش؛ فيأتي جبريل ويسأل النبي: لماذا تقف علي اليسار جهة النار ومقامك علي اليمين؟ فيقول النبي: أقف علي اليسار جهة النار حتي إذا رأيت أحدا من أمتي يذهب به إلي النار شفعت له عند ربي.

وأوضح أن النبي سوف يعرف أمته يوم القيامة لأنهم "غر محجلين"، أن وجوههم عليها بياض ونور من أثر السجود، كما أن أيديهم حتي المرافق وأرجلهم بيضاء أيضا من أثر الوضوء، وبهذه العلامات سوف يعرف النبي أمته يوم القيامة.

المصدر من الفيديو

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات