Opera News

Opera News App

حذرنا النبى من عجوز شمطاء زرقاء ونهانا القرآن عن الإهتمام بها.. فما هى ؟

hassan90
By hassan90 | self meida writer
Published 18 days ago - 294 views

الحمد لله ربِّ العالمين، والصلاة والسلام على سيد المرسلين، وعلى آله وصحبه أجمعين أمَّا بعد لقد حثَّنا النبي صلى الله عليه وسلم على اغتنام الأوقات بالأعمال الصالحات، قبل الفوات، وحثَّنا على الاستعداد للآخرة، وعدم الاغترار بالدنيا. فعن ابن عمر رضي الله عنهما، قال: أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم بمنكبي، فقال: «كن في الدنيا كأنك غريب أو عابر سبيل». وكان ابن عمر رضي الله عنهما يقول: "إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح، وإذا أصبحت فلا تنتظر المساء، وخذ من صحتك لمرضك، ومن حياتك لموتك" .

لقد جعل الله سبحانه وتعالى الدنيا دار عبور لا دار مقر، وجعل الآخرة هي الحياة الباقية وهي دار البقاء والاستقرار، وقد ورد الكثير من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية عن الحياة الدنيا وضرورة عدم التمسك بها، وضرورة العمل للآخرة.

وقد قال عز وجل "وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ"، والمتاع هو الشيء الذي يتمتع به صاحبه بعض الوقت ثم يفنى، وكان ذلك الفناء هو عيب الدنيا الأكبر الذي ذُمت به كثيرًا.

تشبيه الدنيا بالعجوز الشمطاء

لقد حذر القرآن والرسول الكريم من الدنيا وعدم الإنقياد خلف شهواتها، وقد جاء في ذلك قوله عز وجل في سورة الكهف "وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيمًا تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ".

وقد قال الرسول محمد صلى الله عليه وسلم "عجبا لمن رأى الدنيا وسرعة تقلبها بأهلها كيف يطمئن إليها"، وقال أيضًا "الدنيا سجن المؤمن وجنة الكافر"، وفي ذلك بيان لسوء الدنيا وأنها دار من لا دار له كما قال نبينا الكريم.

وقد رُوى أن عيسى ابن مريم عليه السلام رأى الدنيا في صورة عجوز هتماء عليها من كل زينة، فقال لها كم تزوجت؟ قالت لا أحصيهم، قال: فكلهم مات عنك أو كلهم طلقك؟ قالت: بل كلهم قتلت، فقال عيسى عليه السلام: " بؤسا لأزواجك الباقين، كيف لا يعتبرون بالماضين؟!".

وروي أن ابن عباس قال: يؤتى بالدنيا يوم القيامة في صورة عجوز شمطاء زرقاء أنيابها بادية مشوهة خلقها، فتشرف على الخلائق، فيقال لهم أتعرفون هذه؟ فيقولون نعوذ بالله من معرفة هذه، فيقال هذه الدنيا التي تناحرتم عليها، بها تقاطعتم الأرحام، وبها تحاسدتم وتباغضتم واغتررتم، ثم تقذف في جهنم، فتنادي يا رب أين أتباعي وأشياعي؟ فيقول الله عز وجل ألحقوا بها أتباعها وأشياعها.

ومن هنا فإن العجوز الشمطاء هي الدنيا التي نحياها الآن ونغتر بها ونجري خلفها، وهي كذلك التي حذرنا منها رسولنا الكريم، ونهانا القرآن العظيم عن الاهتمام بها ونسيان الآخرة، حتى لا نندم في النهاية وقت لا ينفع الندم.

وقد قال صلى الله عليه وسلم: الدنيا والآخرة هما ضرتان إذا ملت إلى إحداهما أغضبت الأخرى ، فلا بد أن يُعادل المسلم بين دنياه وآخرته، فيأخذ من الدنيا ما يُعينه على طاعةِ الله، وعلى الفوزِ في الآخرة، هذا هو المُسلم المُعتدل الذي انتفع من دنُياه وآخرته، قال الله سبحانه وتعالى في ما ذكره عنَّ من نصحوا لقارون لمَّا أتاه الله الثروة العظيمة نصحوه: ( قَالَ لَهُ قَوْمُهُ لا تَفْرَحْ إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْفَرِحِينَ ) أيَّ: لا تفرح فرحا أشرٍ وبطنٍ وكبر فيما أعطاك الله من هذا المال: ( وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللَّهُ الدَّارَ الآخِرَةَ ) بأنَّ تستعين به على العمل الصالح وطلب الآخرة، أنَّ تُنفق منَّه على المحتاجين والمُعسرين وفي سبيل الله عز وجل ولا تحرم نفسك من الدنيا، فإنَّ هذا مذموم ولا تنس نصيبك من الدنيا كما قال الله سبحانه وتعالى: ( قُلْ مَنْ حَرَّمَ زِينَةَ اللَّهِ الَّتِي أَخْرَجَ لِعِبَادِهِ وَالطَّيِّبَاتِ مِنْ الرِّزْقِ قُلْ هِيَ لِلَّذِينَ آمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا خَالِصَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْلَمُونَ)

وفى الختام نصلى ونسلم على النبى العدنان حبيب الرحمن المؤيد بالقرآن رسول الإسلام شفيع الخلائق يوم القيام محمد عليه الصلاة والسلام.

المصادر:

الأول.

الثاني.

Content created and supplied by: hassan90 (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

أطعمة تساعد في تعزيز صحة الرئتين في ظل انتشار فيروس كورونا

3 hours ago

455 🔥

أطعمة تساعد في تعزيز صحة الرئتين في ظل انتشار فيروس كورونا

بالوثائق واعتراف إثيوبي "الفشقة سودانية".. وخبراء سودانيون: سد النهضة غير شرعي وإثيوبيا تعادينا لهذا السبب

21 hours ago

713 🔥

بالوثائق واعتراف إثيوبي

وعد الله فيها المؤمنين بالمغفرة وهي من أحب السور إلى قلب النبي.. ماهي؟

1 days ago

59 🔥

وعد الله فيها المؤمنين بالمغفرة وهي من أحب السور إلى قلب النبي.. ماهي؟

هل حلمت يوماً بالبحر.. تعرف على تفسير رؤية البحر في المنام

1 days ago

327 🔥

هل حلمت يوماً بالبحر.. تعرف على تفسير رؤية البحر في المنام

هذا النبي تكلم بعدما قطعوا رأسه بسبب امرأة.. تعرف على قصته

1 days ago

308 🔥

هذا النبي تكلم بعدما قطعوا رأسه بسبب امرأة.. تعرف على قصته

تخسيس سريع بدون رجيم أفضل الوصفات لنزول الوزن الزائد بدون مجهود

2 days ago

5 🔥

تخسيس سريع بدون رجيم أفضل الوصفات لنزول الوزن الزائد بدون مجهود

تعرف على النكتة التي تسببت في حجز إسماعيل يس في مستشفى الأمراض العقلية لمدة 10 أيام

2 days ago

43 🔥

تعرف على النكتة التي تسببت في حجز إسماعيل يس في مستشفى الأمراض العقلية لمدة 10 أيام

صلاة تغفر جميع الذنوب... تعرف على صلاة التوبة وكيفية أدائها

2 days ago

245 🔥

صلاة تغفر جميع الذنوب... تعرف على صلاة التوبة وكيفية أدائها

"لا تفرّط في فوائد هذا المخلل".. يعزز من صحة العظام وينظم مستوى السكر في الدم ويقوي القلب

3 days ago

1563 🔥

صلاة من ركعتين تغفر جميع ذنوبك.. تعرف عليها

3 days ago

307 🔥

صلاة من ركعتين تغفر جميع ذنوبك.. تعرف عليها

تعليقات