Opera News

Opera News App

هل تعرف من هو الرجل الذي نزل فيه قول الله: "ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه"؟

أسراءأحمد
By أسراءأحمد | self meida writer
Published 9 days ago - 1106 views

جاء في التفسير الميسر :

"مَّا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ " أي ما جعل الله لأحد من البشر من قلبين في صدره، وما جعل زوجاتكم اللاتي تظاهرون منهن (في الحرمة) كحرمة أمهاتكم (والظهار أن يقول الرجل لامرأته: أنت عليَّ كظهر أمي، وقد كان هذا طلاقًا في الجاهلية، فبيَّن الله أن الزوجة لا تصير أُمًّا بحال) وما جعل الله الأولاد المتَبَنَّيْنَ أبناء في الشرع، بل إن الظهار والتبني لا حقيقة لهما في التحريم الأبدي، فلا تكون الزوجة المظاهَر منها كالأم في الحرمة، ولا يثبت النسب بالتبني من قول الشخص للدَّعِيِّ: هذا ابني، فهو كلام بالفم لا حقيقة له، ولا يُعتَدُّ به، والله سبحانه يقول الحق ويبيِّن لعباده سبيله، ويرشدهم إلى طريق الرشاد.

وجاء في تفسير السعدى :

" مَّا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ " يعاتب تعالى عزوجل عباده عن التكلم بما ادعوهم لآبائهم هو أقسط عند الله، فإن لم تعلموا آباءهم فإخوانكم في الدين، ومواليكم وليس عليكم جناح فيما أخطأتم به، ولكن ما تعمدت قلوبكم وكان الله غفوراً رحيماً لا حقيقة له من الأقوال، ولم يجعله الله تعالى كما قالوا، فإن ذلك القول منكم كذب وزور، يترتب عليه منكرات من الشرع، وهذه قاعدة عامة في التكلم في كل شيء، والإخبار بوقوع ووجود، ما لم يجعله اللّه تعالى.


ولكن الله تعالى خص هذه الأشياء المذكورة، لوقوعها، وشدة الحاجة إلى بيانها، فقال: " مَا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِنْ قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ" هذا لا يوجد، فإياكم أن تقولوا عن أحد: إن له قلبين في جوفه، فتكونوا كاذبين على الخلقة الإلهية.


وجاء في تفسير الوسيط لطنطاوي :

" مَّا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ" ثم أبطل الله سبحانه بعض العادات التى كان متفشية فى المجتمع ، وكانت لا تتناسب مع شريعة الإِسلام وآدابه ، فقال الله تعالى في كتابة الكريم " مَّا جَعَلَ الله لِرَجُلٍ....... الله غَفُوراً رَّحِيماً " قال القرطبى ما ملخصه : قوله تعالى" مَّا جَعَلَ الله لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ" نزلت فى رجل من قريش اسمه جميل بن معمر الفهرى ، كان حفاظا لما يسمع ، وكان يقول : لى قلبان أعقل بهما أفضل من عقل محمد، فلما هزم المشركون يوم بدر ، ومعهم هذا الرجل ، رآه أبو سفيان وهو معلق إحدى نعليه فى يده والأخرى فى رجله من شدة الهلع ، فقال له أبو سفيان هو معلق إحدى نعليك فى يدك والأخرى فى رجلك؟ قال : ما شعرت إلا أنهما فى رجلى ، فعرفوا يومئذ أنه لو كان له قلبان لما نسي نعله في يده .


وقيل سبب نزولها أن بعض المنافقين قال : إن محمدا صلى الله عليه وسلم له قلبان ، لأنه ربما كان فى شئ فنزع فى غيره نزعه ثم عاد إلى شأنه الأول ، فأكذبهم الله بقوله : "مَّا جَعَلَ الله لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ"، ويرى بعضهم : أن هذه الجملة الكريمة ، مثل ضربه الله تعالى للمظاهر من امرأته ، والمتبنى ولد غيره ، تمهيدا لما بعده، أى : كما أن الله تعالى لم يخلق للإِنسان قلبين فى جوفه ، كذلك لم يجعل المرأة الواحدة زوجا للرجل وأما له فى وقت واحد ، وكذلك لم يجعل المرء دعيا لرجل وابنا له فى زمن واحد، وإلى هذا المعنى أشار صاحب الكشاف بقوله : أى : ما جمع الله قلبين فى جوف ، ولا زوجية وأمومة فى امرأة ، ولا بنوة ودعوة فى رجل، لأن الأم مخدومة مخفوض لها الجناح ، والزوجة ليست كذلك .

وجاء في تفسير البغوي :

" مَّا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ" : نزلت في أبي معمر ، جميل بن معمر الفهري ، وكان رجلا لبيبا حافظا لما يسمع ، فقالت قريش : ما حفظ أبو معمر هذه الأشياء إلا وله قلبان ، وكان يقول : إن لي قلبين أعقل بكل واحد منهما أفضل من عقل محمد ، فلما هزم الله المشركين يوم بدر انهزم أبو معمر فيهم ، فلقيه أبو سفيان وإحدى نعليه بيده ، والأخرى في رجله ، فقال له : يا أبا معمر ما حال الناس ؟ قال انهزموا ، قال : فما بالك إحدى نعليك في يدك والأخرى في رجلك ؟ فقال أبو معمر : ما شعرت إلا أنهما في رجلي ، فعلموا يومئذ أنه لو كان له قلبان لما نسي نعله في يده .


وقال الزهري ومقاتل هذا مثل ضربه الله عز وجل للمظاهر من امرأته وللمتنبي ولد غيره ، يقول : فكما لا يكون للرجل قلبان كذلك لا تكون امرأة المظاهر أمه حتى تكون أمان ، ولا يكون له ولد واحد ابن رجلين .

وجاء في تفسير ابن كثير :

"مَّا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ"؛ يقول تعالى موطئاً، قبل المقصود المعنوي أمراً حسياً معروفاً ، وهو أنه كما لا يكون للشخص الواحد قلبان في جوفه ، ولا تصير زوجته التي يظاهر منها بقوله : أنت علي كظهر أمي أما له ، كذلك لا يصير الدعي ولدا للرجل إذا تبناه فدعاه ابنا له ، فقال :" ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه وما جعل أزواجكم اللائي تظاهرون منهن أمهاتكم" ، كقوله : " ما هن أمهاتهم إن أمهاتهم إلا اللائي ولدنهم وإنهم ليقولون منكرا من القول وزورا"، [ المجادلة : 3 ] .


وقد ذكر غير واحد : أن هذه الآية نزلت في رجل من قريش ، كان يقال له : " ذو القلبين " ، وأنه كان يزعم أن له قلبين ، كل منهما بعقل وافر، فأنزل الله هذه الآية ردا عليه . هكذا روى العوفي عن ابن عباس، قاله مجاهد ، وعكرمة ، والحسن ، وقتادة ، واختاره ابن جرير، وقال الإمام أحمد : حدثنا حسن ، حدثنا زهير ، عن قابوس يعني ابن أبي ظبيان أن أباه حدثه قال : قلت لابن عباس : أرأيت قول الله تعالى : " ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه" ، ما عنى بذلك ؟ قال : قام رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما يصلي ، فخطر خطرة ، فقال المنافقون الذين يصلون معه : ألا ترون له قلبين ، قلبا معكم وقلبا معهم ؟ فأنزل الله ، عز وجل : " ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه" .


كما قد روي الترمذي عن عبد الله بن عبد الرحمن الدارمي ، عن صاعد الحراني - وعن عبد بن حميد ، عن أحمد بن يونس - كلاهما عن زهير ، وهو ابن معاوية ، ثم قال : وهذا حديث حسن وكذا رواه ابن جرير ، وابن أبي حاتم من حديث زهير ، ، وقال عبد الرزاق : أخبرنا معمر ، عن الزهري ، في قوله : " ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه" قال : بلغنا أن ذلك كان في زيد بن حارثة ، ضرب له مثل ، يقول : ليس ابن رجل آخر ابنك، وكذا قال مجاهد ، وقتادة ، وابن زيد : أنها نزلت في زيد بن حارثة.

وجاء في تفسير القرطبي :

"مَّا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ "؛ قال مجاهد : نزلت في رجل من قريش كان يدعى ذا القلبين من دهائه ، وكان يقول : إن لي في جوفي قلبين ، أعقل بكل واحد منهما أفضل من عقل محمد . قال : وكان من فهر، الواحدي والقشيري وغيرهما : نزلت في جميل بن معمر الفهري ، وقال السهيلي : كان جميل بن معمر الجمحي ، وهو ابن معمر بن حبيب بن وهب بن حذافة بن جمح ، واسم جمح : تيم ; وكان يدعى ذا القلبين فنزلت فيه الآية ، وفيه يقول الشاعر :

وكيف ثوائي بالمدينة بعدما قضى وطرا منها جميل بن معمر

قلت : كذا قالوا جميل بن معمر . وقال الزمخشري : جميل بن أسد الفهري . وقال ابن عباس : سببها أن بعض المنافقين قال : إن محمدا له قلبان ; لأنه ربما كان في شيء فنزع في غيره نزعة ثم عاد إلى شأنه الأول ; فقالوا ذلك عنه فكذبهم الله عز وجل . وقيل : نزلت في عبد الله بن خطل . وقال الزهري وابن حبان : نزل ذلك تمثيلا في زيد بن حارثة لما تبناه النبي صلى الله عليه وسلم ; فالمعنى : كما لا يكون للرجل قلبان كذلك لا يكون ولد واحد لرجلين . قال النحاس : وهذا قول ضعيف لا يصح في اللغة ، وهو من منقطعات الزهري ، رواه معمر عنه .

وجاء في تفسير الطبري :

"مَّا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ" : ذلك تكذيب من الله تعالى قول من قال لرجل في جوفه قلبان يعقل بهما، على النحو الذي رُوي عن ابن عباس، وجائز أن يكون ذلك تكذيبا من الله لمن وصف رسول الله صلى الله عليه وسلم بذلك، وأن يكون تكذيبا لمن سمى القرشيّ الذي ذُكر أنه سمي ذا القلبين من دهيه، وأيّ الأمرين كان فهو نفي من الله عن خلقه من الرجال أن يكونوا بتلك الصفة.

وجاء في تفسير ابن عاشور :

"ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه" والإشارة بقوله "ما جعل الله لرجل من قلبين في جوفه " إلى أكذوبة من أكاذيب الجاهلية كانوا يزعمون أن جميل بن معمر ويقال : ابن أسد بن حبيب الجُمحي الفهري وكان رجلاً داهية قوي الحفظ أن له قلبين يعملان ويتعاونان وكانوا يدْعونه ذَا القلبين يريدون العقلين لأنهم كانوا يحسبون أن الإدراك بالقلب وأن القلب محل العقل، وقد غرّه ذلك أو تغارر به فكان لشدة كفره يقول : "إن في جوفي قلبين أعمَل بكل واحد منهما عَملاً أفضل من عمل محمد".


وسمّوا بذي القلبين أيضاً عبد الله بن خطل التيمي ، وكان يسمى في الجاهلية عبد العزى وأسلم فسماه رسول الله صلى الله عليه وسلم عبد الله ثم كفر وقتل صبراً يوم فتح مكة وهو الذي تعلق بأستار الكعبة فلم يعفُ عنه ، فنفت الآية زعمهم نفياً عاماً ، أي : ما جعل الله لأي رجل من الناس قلبين لا لجميل بن معمر ولا لابن خطل ، فوقوع "رجل " وهو نكرة في سياق النفي يقتضي العموم ، ووقوع فعل " جعل " في سياق النفي يقتضي العموم لأن الفعل في سياق النفي مثل النكرة في سياق النفي، ودخول " مِن" على " قلبين" للتنصيص على عموم قلبين في جوف رجل فدلت هذه العمومات الثلاثة على انتفاء كل فرد من أفراد الجعل لكل فرد مما يطلق عليه أنه قلبان ، عن كل رجل من الناس ، فدخل في العموم جميل بن معمر وغيره بحيث لا يدعى ذلك لأحد أيّاً كان، ولفظ " رجل" لا مفهوم له لأنه أُريد به الإنسان بناء على ما تعارفوا في مخاطبتهم من نوط الأحكام والأوصاف الإنسانية بالرجال جرياً على الغالب في الكلام ما عدا الأوصاف الخاصة بالنساء يعلم أيضاً أنه لا يدعى لامرأة أن لها قلبين بحكم فحوى الخطاب أو لحن الخطاب .


والجعل المنفي هنا هو الجعل الجبلي ، أي : ما خَلَق الله رجلاً بقلبين في جوفه وقد جعل إبطال هذا الزعم تمهيداً لإبطال ما تواضعوا عليه من جعْل أحدٍ ابناً لمن ليس هو بابنه ، ومِن جَعْل امرأة أمّاً لمن هي ليست أمه بطريقة قياس التمثيل ، أي أن هؤلاء الذين يختلقون ما ليس في الخلقة لا يتورعُون عن اختلاق ما هو من ذلك القبيل من الأبوة والأمومة ، وتفريعهم كل اختلافهم جميع آثار الاختلاف ، فإن البنوة والأمومة صفتان من أحوال الخلقة وليستا مما يتواضع الناس عليه بالتعاقد مثل الولاء والحلف .

وجاء في تفسير الشعرواي :

فلما أراد الحق سبحانه أن ينهي هذه العادة، ومثلها عادة الظهار، نزل قوله سبحانه: "مَّا جَعَلَ الله لِرَجُلٍ مِّن قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ وَمَا جَعَلَ أَزْوَاجَكُمُ اللائي تُظَاهِرُونَ مِنْهُنَّ أُمَّهَاتِكُمْ وَمَا جَعَلَ أَدْعِيَآءَكُمْ أَبْنَآءَكُمْ..." فكما أن الرجل لا يكون له إلا قلب واحد، كذلك لا يكون له إلا أب واحد، وشاء الله أنْ يبدأ بمُتَبنَّي رسول الله؛ ليكون نموذجاً تطبيقياً عملياً أمام الناس، وكانت هذه الظاهرة يترتب عليها أنْ يرث المتبنَّي من المتبنِّي بعد موته، وأنْ تُحرم زوجة المتبنَّي أنْ يتزوجها المتبنِّي.


صحيح أن القضاء على هذه العادة قضاءٌ على نظام اجتماعي فاسد موجود في الجزيرة العربية، لكنه في الوقت نفسه دليل على أن رسول الله صلى الله عليه وسلم تبنَّي كما يتبنَّى العرب، وأن الله تعالى أبطل من رسول الله هذا التصرّف؛ وهذا سيفتح الباب أمام معاندي رسول الله أنْ يَشْمتوا فيه، وأن تتناوله ألسنتهم؛ لذلك عالج الحق سبحانه هذه القضية علاج ربٍّ بإنفاذ الأمر في نُصْرة حبيب له، فلم يُشوِّه عمل الرسول، إنما جعل فِعْله عَدْلاً، وحكمه سبحانه أعدل.

المصدر :


https://youtu.be/a04pNrOz__s


https://youtu.be/DKXtpimM6yU

من الدقيقة ٣٩ : آخر الفيديو


https://www.masrawy.com/news/news_essays/details/2019/10/30/1662040/-%D9%88%D9%86%D9%81%D8%B3-%D9%88%D9%85%D8%A7-%D8%B3%D9%88%D8%A7%D9%87%D8%

Content created and supplied by: أسراءأحمد (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

إذا قال الزوج عليا الطلاق هل تحسب طلقه ام كفارة؟

4 minutes ago

0 🔥

إذا قال الزوج عليا الطلاق هل تحسب طلقه ام كفارة؟

لاعب الإسماعيلي السابق: الاهلي أهان تاريخ عبد الله السعيد

13 minutes ago

7 🔥

لاعب الإسماعيلي السابق: الاهلي أهان تاريخ عبد الله السعيد

شاهد أبرز إطلالات عارضة الأزياء سلمي الشيمي التي تسببت في شهرتها. .صور

1 hours ago

305 🔥

شاهد أبرز إطلالات عارضة الأزياء سلمي الشيمي التي تسببت في شهرتها. .صور

ما معني " الزبد" في قول الله تعالى " فأما الزبد فيذهب جفاء ، وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض "؟

1 hours ago

7 🔥

ما معني

هل يجوز شرعا أداء صلاة الجنازه فى الشارع بالنعال؟

1 hours ago

89 🔥

هل يجوز شرعا أداء صلاة الجنازه فى الشارع بالنعال؟

4 ركعات أوصانا بها النبي تغفر الذنوب صغيرها وكبيرها.. لاتفوتوا ثوابها

1 hours ago

35 🔥

4 ركعات أوصانا بها النبي تغفر الذنوب صغيرها وكبيرها.. لاتفوتوا ثوابها

هل تعرف لماذا يضع المؤذن يده على أذنه عندما يؤذن؟

2 hours ago

400 🔥

هل تعرف لماذا يضع المؤذن يده على أذنه عندما يؤذن؟

شئ بسيط إذا فعلته في بيتك سوف تطرد الشياطين منه ولن يكون قادراً على دخوله

2 hours ago

149 🔥

شئ بسيط إذا فعلته في بيتك سوف تطرد الشياطين منه ولن يكون قادراً على دخوله

من هم أهل الأعراف الذين ذكرهم القرآن الكريم ؟ وما مصيرهم ؟

3 hours ago

43 🔥

من هم أهل الأعراف الذين ذكرهم القرآن الكريم ؟ وما مصيرهم ؟

سر العشر كلمات "الغريبة" التى قالها الشيخ الشعراوى لحبيب العادلي وبعدها حدثت المفاجأة

4 hours ago

951 🔥

سر العشر كلمات

تعليقات