Sign in
Download Opera News App

 

 

هذه السورة القصيرة بها اسم الله الأعظم وشيخ أزهري ينصح بقراءتها 11 مرة لثلاثة أيام بهذه النية

القرآن الكريم هو هداية البشرية، والنور الذي أوحى به الله إلى خاتم أنبيائه ورسله سيدنا محمد-صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم- فأنار به الظلمات، وأزال به شعث النفوس وضلالها، وأخرجها من أسر الكفر والشرك إلى سعة الإيمان.

ولسور القرآن الكريم أفضال كبيرة، وفي هذا السياق سنوضح في هذا الموضوع فضل واحدة من عِظام السور بالقرآن الكريم، ألا وهي سورة الإخلاص.

وقد جاء في الحديث الذي روي عن النبي -صلوات ربي وتسليماته عليه-، أنه قال لأبي ذر -رضي الله عنه-: "يا أبا ذر إن جبريل يقرئك السلام، قال أبو ذر: وهل يعرفني جبريل يا رسول الله؟!، قال النبي: يا أبا ذر لقد سألت جبريل هذا السؤال: أتعرف أبا ذر يا جبريل؟، فقال لي جبريل: وكيف ﻻ أعرف أبا ذر وجميع ملائكة السماء تعرفه، قلت: وكيف عرفته ملائكة السماء؟، قال: عرفته بكثرة قراءته قل هو الله أحد".

وأوضح الشيخ محمد أبو بكر أن سورة الإخلاص بها الكثير من الأسماء العلوية والأسرار، كما أن بها اسم الله الأعظم، ونصح أبو بكر بقراءتها لثلاثة أيام متواصلة لـ 11 مرة صباحاً وقبل الذهاب للنوم، مع فعل ذلك بنية تفريج الكرب.

وأضاف أبوبكر أن في نهاية هذا الأمر سيجد الإنسان ما يسره وسيندهش من أثر ذلك عليه، حيث سيجد من كل ضيق فرجاً.

- المصادر من هنا و هنا .

Content created and supplied by: Mahmoud-sayed (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات