Sign in
Download Opera News App

 

 

إياكم وارتكاب هذا الذنب.. لن تعود لكم عدالتكم حتي لو تبتم عنه.. أمين الفتوي يوضح

الله سبحانه وتعالي يغفر الذنوب جميعا صغيرها وكبيرها - إن شاء- لكن ذلك لايعني أن يطلق البعض لنفسهم العنان في ارتكاب الذنوب والخوض في المعاصي والأعراض مرتكنين إلي أن الله سبحانه وتعالي سوف يغفر كل الذنوب بعد التوبة عنها.

هناك بعض الذنوب حذرنا الله في القرآن الكريم منها وتتسبب في أذي نفسي للآخرين، وذلك الأذي يمتد أثره، ولذلك لاتعود للشخص عدالته حتي لو تاب عن هذه الذنوب، لذلك يجب علي الجميع أن يحذروا منها بعد قراءة هذا الموضوع جيدا.

قصف المحصنات

ذكر الشيخ أحمد ممدوح، أمين الفتوي بدار الإفتاء المصرية، أن هناك ذنوب تعود لمقترفيها عدالتهم بعد أن يتوبوا عنها، وأخري لا تعود لهم مهما فعلوا.

وأوضح أن من ضمن الذنوب التي تجعل صاحبها لا تعود له عدالته ولا يقبل الله له شهادة أبدا- حتي لو تاب عن الذنب- هي قصف المحصنات، والحديث عن أعراض الناس.

وأكد أنه يندرج تحت ذلك الأمر الإشاعات التي تطلق علي أعراض الناس دون مبالاة بعظم ذلك الذنب.

نتمني من كل شخص يقرأ هذه الكلمات أن يأخذها بمحمل الجد؛ لأننا في عصرنا هذا بالذات أصبحنا نري خوض في الأعراض وقصف محصنات علي صفحات التواصل الإجتماعي، وللأسف البعض يعتبره من باب السخرية ولا يعي حجم الذنب الذي يرتكبه وهو لايبالي مطلقا، تأكدوا أن هناك من يحسب عليك كل كلمة وربما يوم القيامة تحتاج لأن تحذف كل تلك الذنوب التي وقعت فيها دون مبالاة ولن تستطيع.

المصدر من هنا

Content created and supplied by: MohamedSadeek24 (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات