Sign in
Download Opera News App

 

 

ماذا فعل النبي بالمهر الذي دفع له في زواج السيدة فاطمة؟.. مفاجأة يكشفها مبروك عطية

جاء لنا سيدنا محمد -صلي الله عليه وسلم- بدين من عند الله هو خاتم الرسالات، وترك لنا إرثا عظيما من المعاملات والآداب والعبادات والسنن التي يحب أن يقتدي بها كل مسلم.

وكل شخص محب وعاشق لسيدنا النبي، دائما تجده شغوفا لمعرفة كل تفاصيل حياة النبي صلوات الله وسلامه عليه مهما كانت بسيطة، ويحب أن يسير علي نفس النهج ويتعامل بنفس الطريقة، لأن الله ذرع في قلب كل مسلم محبة وعشق رسوله الكريم.

وبينما يتحدث الدكتور مبروك عطية عن عطر المرأة وكيفية استخدامه والخروج به، فتح باب سيرة النبي العطرة وإذا به يذكر كلمة "مهر" وهي التي تؤرق أغلب الشباب حاليا. تري ماذا فعل رسول الله بالمهر ابنته فاطمة رضي الله عنها؟

قال الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة الإسلامية، في إحدي حلقات برنامج "يحدث في مصر" علي قناة "Mbcmasr" أن سيدنا علي بن أبي طالب دفع مهرا لسيدنا النبي عندما تقدم للزواج من ابنته فاطمة.

وأوضح أن النبي اشتري كل المتطلبات الخاصة بالزواج من ماله الخاص، أما المهر الذي دفعه له سيدنا علي فاشتري له به عطرا، وكان يطالب ابنته فاطمة بأن "تتدلك" بالمسك.

وأكد عطية أن رسول الله -صلي الله عليه وسلم- كان يحب التطيب دائما، وأكثر شئ كان يكرهه هو الرائحة الكريهة.

المصدر أول ثلاث دقائق

https://youtu.be/E5DR-BKCLDo

Content created and supplied by: MohamedSadeek24 (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات