Sign in
Download Opera News App

 

 

هذا الذكر البسيط في الصلاة يضمن لك خير الدارين "الدنيا والآخرة".. لا تفوت ثوابه

يعتبر الذكر من العبادات العظيمة في الإسلام، حيث تبرز فيها معاني صلاح القلب وتقوى النفس، وهو سراج يضئ لنا ظلمة هذه الحياة، كما تنبع منه طمأنينة القلب، مصداقاً لقول الله تعالى في كتابه الكريم:"ألا بذكر الله تطمئن القلوب".

كما أن الصلاة هي أول الفرائض في الإسلام، وهي فرض على جميع المسلمين لخمس مرات في اليوم، ويلتزم بها كل مسلم بالغ عاقل خالي من الأعذار سواء كان ذكراً أو أنثى، وفي هذا السياق أوضح الشيخ رمضان عبد الرازق أحد الاذكار الفضيلة التي يجب اغتنامها وترديدها في الصلاة بشكل مستمر.

 مشيرا إلى أن هذا الذكر فيه خير الدنيا والآخرة، وهو ذكر بسيط يتكون من سبع كلمات فقط، حيث ورد عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- أنه كان يقول بين السجدتين في الصلاة:"اللهم اغفر لي وارحمني وارفعني واجبرني وعافني وارزقني واهديني".

 ‏وأشار الشيخ إلى أن هذا الدعاء يضمن للمصلي الذي يقوله أن ينال خير الدنيا والآخرة، ولذلك يجب علينا أن نحفظه ونردده في وقته، لنيل فضله وبركته، فهو من الأمور اليسيرة التي لها أجر عظيم.

- المصدر من هنا .

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات